بعد أخذ وردّ حول اختيار الممثلة التي ستلعب دور البطولة النسائية في مسلسل «دقيقة صمت» ( تأليف سامر رضوان وإخراج شوقي الماجري)، عادت شركة «إيبلا الدولية» (هلال أرناؤوط) المنتجة للعمل لتتفق مجدداً مع النجمة السورية كاريس بشار على أداء الدور بعد اعتذارها سابقاً بسبب الأجر، ليتم الاتفاق النهائي ليل أمس الخميس. علما بأنّ كاريس ستؤدي إلى جانب بسام كوسا وعبد الهادي الصباغ وديمة بياعة ومهى المصري بطولة المسلسل الشامي «سلاسل الذهب» (سيف رضا حامد وإياد نحاس)، والذي يبدأ تصويره غداً السبت.

أما عملها المعاصر، فستلعب فيه البطولة برفقة عابد فهد وفادي صبيح وستيفاني صليبا، فيما من المرجح أن ينضم إليهم النجم أيمن رضا. وسيتم تصوير غالبية مشاهده في اللاذقية، فيما تصوّر البقية في دمشق. علماً بأنّ شركة «الصباح للإعلام» دخلت كشريك في العمل على مستوى التوزيع للمحطات العربية.
وحسبما علمت «الأخبار» سابقاً، يقدّم «دقيقة صمت» قصة شخصيّتين هما «غدير ناصر» و«أدهم منصور» اللذين تفتح الرواية ستارتها عندما يتم الحكم عليهما بالإعدام ويودعان السجن انتظاراً للتنفيذ. وفي ساعات الفجر الأولى من أحد الأيام، يحضر مدير السجن بشكل مفاجئ، ويقدّم لضباطه قراراً سريعاً بتنفيذ الحكم الإعدام بالسجينين المشار إليها. هنا، يبدأ الجميع بتجهيز الإجراءات اللازمة كافة لهذا القرار الذي عليه أن ينتهي بأقل من ساعتين حسب تعليمات القيادة.
لكنّ أحداثاً غريبة تبدأ بالظهور، أوّلها أن مهجعاً للمساجين يتم إحراقه، وثانيهما أنّ قراراً سريعاً بتعيين مدير جديد للسجن يصل بعد ربع ساعة من وصول المدير القديم لتنفيذ الإعدام. بعدها، نكتشف أنّ هذه الأحداث، ما هي إلا توطئة لتهريب المحكومين إلى خارج السجن.