جرّب الممثل السوري طارق مرعشلي التوجه نحو الإخراج في أعمال عدة منها «ناطرين» و«كلام نسوان» و«اليوم يومك» من دون أن تترك أثراً يذكر. ثم حكى عن تجربة مختلفة كان يفترض أن يقدّمها في عمل بعنوان «ست الكل» (تأليفه بشراكة حسن ظاظا وشادي قاسم) لكنه لم ينفذ. أخيراً توجّه مرعشلي برفقة فني الإضاءة بسّام مطر نحو الإنتاج السينمائي. قررا إعادة السينما التجارية السورية إلى الصالات واستقطاب الجمهور من جديد إلى شبّاك التذاكر من خلال شريط يحمل عنوان «بوط كعب عالي» (إخراج نضال عبيد وبطولة: طارق مرعشلي، محمد حداقي، محمد الحمصي، أندريه سكاف، هيا مرعشلي، ميريانا معلولي، مازن عبّاس، سوسن ميخائيل، ومصطفى المصطفى...

الشريط بحسب منتجه وبطله يقدّم وجبة كوميدية من خلال معاناة واقعية لشريحة الشباب السوري، لها علاقة بخدمة العلم والتهرب منها بسبب الحرب. إذ تحكي قصة الفيلم عن مغامرات شابين يتنكران في زي فتاتين ويحملان هويتي أختيهما المقيمتين خارج البلاد ليتمكنّا من التنقّل بين الحواجز، ثم يعيشان لفترة في المدينة الجامعية وينظمان رحلة تتعرّض لاشكالات خطيرة بسبب الظروف التي تعيشها سوريا. الفيلم سيطرح في الصالات ليلة الميلاد، على أن تكون المناسبة بمثابة موعد لعودة أفلام خفيفة همّها الأوّل الترويج التجاري والتفاعل مع الجمهور، حتى لو كان مستواها الإبداعي متواضعاً.