حالما طُرح عبر منصة «نتفليكس» في 13 كانون الأوّل (ديسمبر) الحالي، بدأ فيلم الإثارة والتشويق Bird Box (إخراج سوزان بيير ــ 117 د) بحصد الحفاوة النقدية والشعبية. فالشريط الذي تجسّد بطولته النجمة الأميركية ساندرا بولوك (54 عاماً) نال آراء متخصصة إيجابية عدّة (مجلة «بيبول» وصحيفة «نيويورك تايمز» مثلاً)، حتى أنّ مجلة «فارايتي» اعتبرته «أفضل» أفلام «نتفليكس» حتى الآن. وفي سياق رصدها لردود أفعال الناس على مواقع التواصل الاجتماعي، لفتت وسائل إعلام غربية عدّة إلى أنّ كثيرين أكّدوا أنّه على الرغم من شعورهم بـ «الرعب من الأحداث أو الفكرة ككل، إلا أنّهم لم يستطيعوا التوقف عن المشاهدة لأنّ العمل جمل جدّاً». إعجاب الجمهور بالفيلم تمثّل أيضاً إلى نشر بعضهم بوستات على السوشال ميديا تحاكي أحداث الفيلم، من خلال فيديوات أو صور.

تشتهر بولوك الحاصلة على أوسكار (أفضل ممثلة عن دورها في فيلم The Blind Side ــ 2010) أساساً بالأفلام التي تمزج بين الرومانسية والكوميديا، إلا أنّها في Bird Box ابتعدت عن الصورة التي اعتادها المشاهدون وظهرت بدور امرأة تصارع من أجل البقاء. هنا، تجسّد بشخصية «مالوري» المستميتة لإبعاد طفليها عن خطر غير مرئي يدفع الناس للانتحار وتسبّب رؤيته عواقب وخيمة. هكذا، تأخذهما في رحلة محفوفة بالمخاطر في البرية بأعين معصوبة، في محاولة للهرب. يضم العمل على قائمة أبطالة أيضاً سارة بولوسون وجون مالكوفيتش، وهو مقتبس عن رواية جوش ماليرمان الصادرة بالعنوان نفسه في 2014.