من المستغرب أن يهضم بعضهم حقّ النقاد بالاستشراف بما يخص الدراما السورية، كأن هؤلاء لا يسرفون معظم وقتهم في مواكبة الأخبار، وقراءة تقارير التقييم الفكري للنصوص إن أتيح لهم ذلك مثلاً، إضافة إلى زيارة مواقع التصوير، وإجراء حوارات ونقاشات مع النجوم والصنّاع، وربمّا الإطلاع على ملخصات وبعض حلقات النصوص التي تشكّل نسبة مهمة في نجاح أو فشل العمل، ومن ثم تبنى أو تنعدم حالة الثقة مع أصحاب المنتج التلفزيوني، من كتّاب ومخرجين وممثلين إضافة إلى فنيين... كلّ هؤلاء يكشفون عن بعض إمكانياتهم منذ أعمالهم الأولى لتنفرد الأسارير تباعاً. واحد من الأعمال التي يتوقّع أن تكون حاضرة بقوة هذا الموسم هو «دقيقة صمت» (سامر رضوان وشوقي الماجري ــ «أبو ظبي» و«الجديد»).

رغم البلبلة التي أثيرت حول استبعاد كاريس بشار، وتراجع حضور نجوم الصف الأوّل في العمل، إلا أن المسلسل ازدادت حظوظه مع إطلاق أغنية الشارة التي أدّاها النجم اللبناني معين شريف وقد اختار فريق الإخراج مشاهد مؤثرة تحاك على خلفية الأغنية المعبّرة، ليطرح العمل الغنائي للتداول بمنطق فيديو كليب احترافي، يؤدي بطولته ممثلون متمكّنون. يستعرض الكليب ألمع اللقطات وأكثرها صدامية، خاصة مشهد الحريق وانفعالات العميد عصام (خالد القيش) وانكسارات أمير المتلاحقة (عابد فهد). كما يمرّ على غنج (هيا مرعشلي) ونكهة الكوميديا الحاضرة المتفرّدة عند أبو العزم (فادي صبيح). يمكن مشاهدة الكليب مرّات متتالية من دون ملل. ربما يعني هذا أننا سنشاهد عملاً ذا عنوان عريض هو «حبس الأنفاس»!