استحوذت «نتفليكس» أخيراً على حقوق بثّ 21 فيلماً لـ «غيبلي»، أكثر استيودات الأنيمايشن اليابانية شعبية، خارج الولايات المتحدة وكندا واليابان. على أن يبدأ عرض هذه الأعمال في دول أخرى اعتباراً من الأوّل من شباط (فبراير) المقبل.

تأتي هذه الخطوة بعدما كانت «غيبلي» ترفض توفير نسخ رقمية من إنتاجاتها بأي شكل. لكنّها بدءاً من الشهر الماضي، بدأت بيع نسخ قابلة للتحميل، فيما أعلنت شركة «وورنر ميديا» أنّها استحصلت على حقوق البث عبر الإنترنت في الولايات المتحدة استعداداً لإطلاق منصة الـ «سترمينيغ» HBO Max في الربيع المقبل.

مع إقدام «نتفليكس» على هذه الخطوة الجديد، ستكون أفلام «غيبلي» متاحة للمشاهدة في جميع أنحاء آسيا وأوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا وأستراليا ونيوزيلندا والأميركيتين، على أن تعمد الشبكة الأميركية على ترجمتها إلى 28 لغة، كما توفر إصدارات جديدة لما يصل إلى 20 لغة، وهي ليست مهمة بسيطة.
لكن خلافاً لـ HBO Max، فإنّ صفقة «نتفليكس» لا تشمل Grave of the Fireflies، لأنّ «استديوات غيبلي» لا تمتلك حقوق النشر.
ومن بين الأعمال التي ستباشر «نتفليكس» عرضها الشهر المقبل، نذكر: Castle in the Sky، وMy Neighbor Totoro، وKiki’s Delivery Service، وOnly Yesterday، و Porco Rosso، وOcean Waves، وTales from Earthsea.
علماً بأنّ المرحلة المقبلة ستشهد إضافة إنتاجات جديدة، وفق ما ذكرت مجلة «فارايتي».