قبل أيام من موعد محاكمتها بتهمة الاعتداء على حبيبها، عُثر على كارولاين فلاك، أمس السبت، متوفاة في شقّتها في لندن عن عمر يناهر الأربعين. عائلة مقدّمة البرامج التلفزيونية البريطانية، أعلنت في بيان النبأ الأليم فيما قال محامي العائلة لشبكة «سكاي نيوز» إنّها «انتحرت». وأضافت العائلة: «يمكننا أن نؤكد أن كارولاين توفيت في 15 شباط (فبراير)... ونحن نطلب من الصحافة احترام خصوصية الأسرة في هذا الوقت العصيب».

المذيعة التي تظهر على الشاشة الصغيرة منذ عام 2002، اشتهرت في تقديم برنامج المواعدة Love Island على قناة ITV2.

View this post on Instagram

❤️

A post shared by Caroline (@carolineflack) on

في سياق متصل، لفتت صحيفة «غارديان» البريطانية إلى أنّ حبيبها لويس بيرتون حاول التواصل معها أوّل من أمس الجمعة، على الرغم من أنّ القاضي يمنعها من التواصل معه قبل موعد المحاكمة المقرّر في الرابع من آذار (مارس) 2020.
وكان آخر ظهور لفلاك من خلال حسابها على «إنستغرام» قبل يومين من رحيلها، حيث نشرت صورة «سيلفي» تجمعها بكلبها، فيما حرصت على إغلاق خاصية التعليقات واكتفت بوضع «إيموجي» قلب.