توفيت الممثلة والناشطة الكندية الشهيرة، شيرلي دوغلاس، أمس الأحد، عن 86 عاماً، وفق ما أعلنه ابنها الممثل كيفر ساذرلاند. وقال بطل مسلسل Designated Surviver في رسالة على تويتر إنّ والدته توفيت صباح أمس بسبب «التهاب رئوي»، مضيفاً أنّ الأمر ليس مرتبطاً بوباء «كوفيد ــ 19».

وكتب ساذرلاند: «كانت والدتي امرأة استثنائية، عاشت حياة استثنائية»، مضيفاً: «لسوء الحظ، كانت تعاني من مشكلات صحية منذ فترة ونحن، عائلتها، كنا نعلم أن هذا اليوم آتٍ»، وفق ما نقلت وكالة «فرانس برس».
وإلى جانب عملها في التمثيل (أفلام «لوليتا» وDead Ringers وWoman Wanted وغيرها)، اشتهرت دوغلاس بكونها ناشطة في قضايا عدّة، منها حركة الحقوق المدنية و«بلاك بانثرز» في الولايات المتحدة، بالإضافة إلى نظام الرعاية الصحية العامة في كندا. أنجبت شيرلي دوغلاس ثلاثة أولاد، اثنان منهم من الممثل الكندي دونالد ساذرلاند.