يرتّل التينور الإيطالي الشهيرة، أندريا بوتشيلي، يوم الأحد المقبل، في مناسبة عيد الفصح بمفرده في كاتدرائية ميلانو الفارغة، في المنطقة التي أصابها وباء «كوفيد ــ 19» بشدة. وقال رئيس بلدية ميلانو، جوزيبي سالا، أمس الثلاثاء، في رسالته المصورة اليومية عبر فايسبوك: «قبل أيام، اتصلت بأندريا بوتشيلي، ولبى النداء ليكون في ميلانو في مناسبة عيد الفصح. وفي الكاتدرائية الفارغة، سيؤدي بعض الأناشيد الدينية عند الساعة السابعة مساءً (الثامنة بتوقيت بيروت)». وأوضح سالا: «ستكون الكاتدرائية خالية، إلا أنّنا سنقدم صوته للعالم عبر تقنية البث التدفقي».

وستبث التراتيل عبر يوتيوب، وفق ما ذكرته صحيفة «كوريري دي لا سيرا» التي نشرت الثلاثاء نصاً لأندريا بوتشيلي، أوضح فيه أنّه «لن تكون حفلة، بل بالأحرى مناسبة للصلاة معاً... صلاة من أجل ميلانو والعالم أمام حدث مؤلم ومأساوي للغاية، لتمرير رسالة عيد الفصح، وهي رسالة محبة وفداء».
وأضاف أنّ «الكنيسة ستكون خالية، لكني آمل أن نكون حشوداً واسعة متواصلة بفضل الإنترنت، موحدين بخيط مرهف هو الإيمان الذي هو أقوى من أي بعد ظاهر»، وفق ما نقلت وكالة «فرانس برس».