بعد ساعات من رحيل الممثل الهندي عرفان خان، ودّعت بوليوود نجماً آخر هو ريشي كابور الذي توفي عن عمر يناهز 67 عاماً في أحد مستشفيات مومباي.

وكان ريشي قد أصيب بمرض السرطان، وأمضى معظم فترات العام الماضي في نيويورك لتلقي العلاج. في إطار الإعلان عن النبأ الحزين، قالت أسرة الراحل في بيان أنّه كان «مرحاً حتى النهاية»
الفنان المنتمي إلى عائلة فنية ذائعة الصيت، يعدّ من أشهر نجوم السينما الهندية، وقد لفت الأنظار في عشرات الأفلام الرومانسية. من بين أشهر أعماله، ذكر: «بوبي» و«شانداني».
شكّل الراحل ثنائياً ناجحاً على الشاشة مع زوجته الممثلة نيتو سينغ. عاشا إحدى أكثر قصص حب بوليوود ثباتاً، ونقلا تلك الرومانسية خارج الشاشة عندما تزوّجا في عام 1980. أما ابنهما، رانبير كابور، فهو نجم بوليوودي ناجح بحدّ ذاته.
بعد الكشف عن خبر الوفاة، كتب صديق كابور، الممثل الشهير اميتاب باتشان، على تويتر: «ريشي كابور ذهب، لقد توفى، أنا محطم». علماً بأنّ الإثنين شاركا معاً في عدد من الأفلام من أشهرها «قمر أكبر انطوني».