فاجأت المغنية الأميركية تايلور سويفت جمهورها بإصدارها، أمس الخميس، ألبومها الثامن «فولكلور» من دون سابق إنذار. يتضمّن العمل 16 أغنية، فيما تشمل النسخة «المميزة» أغنية إضافية بعنوان The Lakes، على ما أوضحت المغنية البالغة 30 عاماً في سلسلة بوستات نشرتها على حسابها الرسمي على إنستغرام.

وأضافت سويفت أنّ «معظم الأمور التي كنت قد خططت لها هذا الصيف لم تحصل، ولكن ثمة أمر لم أخطط له وقد تحقق بالفعل»، في إشارة إلى هذه الأسطوانة التي تعاونت فيها فرقة Bon Iver، وكذلك مع أحد مؤسسي فرقة The National، آرون ديسنر، الذي أنتج أو شارك في تأليف 11 أغنية.
وكما جرت العادة في معظم ألبوماتها السابقة، حملت كل الأغنيات توقيع سويفت نفسها، في الوقت الذي كشفت فيه الفنانة عن فيديو كليب أغنية «كارديغان» التي تولّت إخراجه. وقد بدا لافتاً اللوك الجديد الذي أطلت من خلالها تايلور في العمل المصوّر أو صور الألبوم.
تجدر الإشارة إلى أنّ آخر ألبومات سويفت Lover صدر في نهاية آب (أغسطس) 2019، بعدما كانت أسطواناتها الست الأخيرة قد تصدّرت ترتيب المبيعات في الولايات المتحدة.