بعد إنتهاء عرضه في شهر رمضان 2021، أعلنت شركة «إيغل فيلمز» عن تقديمها جزءاً ثانياً من مسلسل «للموت» (كتابة نادين جابر وإخراج فيليب أسمر) الذي جمع ماغي بو غصن ودانييلا رحمة ومحمد الأحمد وخالد القيش. رغم إنتهاء أحداث العمل الذي يدور حول فتاتين تدعيان سحر (ماغي بو غصن) وريم (دانييلا رحمة) اللتين تغريان الرجال وتتزوجان بهم طمعاً بأموالهم، تُكشف حقيقة الفتاتين، إلا أن الشركة تصرّ على حلقات جديدة منه. وراح السؤال يطرح عن إمكانية دخول المسلسل في تطويل ومماطلة في حال تم تطوير الأحداث وتقديم موسم جديد منه.

هكذا، مشى العمل الدرامي على خطى مسلسل «20 20» (كتابة نادين جابر وبلال شحادات وإخراج فيليب أسمر وإنتاج «صبّاح إخوان») الذي بث في شهر الصوم الماضي، وأعلن عن تقديم جزء جديد منه. في هذا السياق، بدأ الكلام في الصحافة الفنية عن أسباب إصرار شركات الانتاج على تقديم مواسم متتالية من مشاريع درامية قد لا تتحمّل قصتها المزيد من الاحداث. وبالنسبة إلى «للموت»، فتشير مصادر إلى أنه لم يعرف موعد عرض الموسم الثاني، كما تبحث الشركة عن تقديم جزء ثان قد تكون حلقاته قصيرة لا تتخطى الـ 10 حلقات، على أن يبث على إحدى المنصات المعروفة.