مشهد السيل المرعب في رأس بعلبك تكرّر اليوم في بلدة اللبوة، حيث اجتاح السيل القادم من جرود عرسال حيّ المقبرة في اللبوة وساحتها الرئيسة، جارفاً كل شيء اعترض طريقه من سيارات وبساتين، ما أدى إلى إغراق منازل ومحلّات تجاريّة.


وعلى الرغم من أنّها لم تمطر في اللبوة، إلا أنّ العواصف الرعيدة والأمطار الغزيرة التي شهدتها جرود عرسال، تسارعت وتيرتها ليتشكّل سيل هادر في اتجاه اللبوة. خمس ساعات من الرعب والخوف سيطرت على أهالي البلدة، فيما لا تزال جرافات البلديّة تعمل، لغاية الآن، على فتح بعض الطرق، وإزالة السيارات. من جهتها، تعمل فرق الدفاع المدني على مساعدة الأهالي المحاصرين وبعض أصحاب المحلّات في ساحة اللبوة.
وضرب السيل بقوّة قرى شرق زحلة، خصوصاً بلدة كفر زبد، حيث اجتاحت السيول والحجارة الطرق. أما لجهة رأس بعلبك القاع والهرمل، لا تزال الأمطار خفيفية.