بعدما ذكر إسم مدرستنا «مودرن إنترناشيونال سكول» بين «المدارس الوهمية» في المقال المنشور في جريدة «الأخبار» بتاريخ 29 آب 2019، فقد أرسلنا الى صحيفتكم كل الوثائق والأوراق التي تثبت أن مؤسستنا هي مؤسسة شرعية ملتزمة بقوانين وزارة التربية اللبنانية وغير مخالفة للقرارات والمذكّرات الصادرة عن الوزارة. وعليه نشكر ثقتكم بنا، ونؤكد أننا مستمرون في نهجنا التربوي النيّر والمييّز في البقاع».

إدارة مدرسة «مودرن
انترناشيونال سكول»


* رد: يهم «الأخبار» أن توضح أن إدارة المدرسة قد أرسلت بالفعل المستندات والوثائق التي تثبت بأنها قانونية ونظامية وغير مخالفة للقرارات الصادرة عن وزارة التربية. أما في ما يتعلق بالطالبة التي رشحتها المدرسة للدورة الثالثة بموافقة استثنائية، فقد تبين أنها طالبة نظامية في المدرسة، وهي لم تترشح للدورة الأولى لأسباب عائلية. كذلك يهم «الأخبار» أن توضح منعاً للالتباس أن اسم «مودرن إنترناشيونال سكول» وبعض المدارس الاخرى، لم يرد ضمن المدارس الوهمية او المدارس - الدكاكين، بل ضمن المدارس التي رشحت طلاباً خارج المهلة القانونية. وهذه اللائحة تضم مدارس نظامية وقانونية مثل «مودرن انترناشيونال سكول» قدمت طلباتها خارج المهلة لأسباب مبررة كما في حالة الطالبة المذكورة أعلاه.