طالب رئيس نقابة العاملين والموزعين في قطاع الغاز ومستلزماته في لبنان، فريد زينون، برفع جعالة موزّعي الغاز المنزلي الحالية، والمثبّتة من قبل وزارة الطاقة بحدود 2400 ليرة، حين كان سعر صرف الليرة اللبنانية مقابل الدولار الأميركي 1500 ليرة، دون أن تلحظ هذه الجعالة أية زيادة منذ حينه.


وأشار في بيان، إلى أن النقابة كانت قد تقدّمت من وزارتَي الطاقة والأشغال العامة، منذ أكثر من شهرين، بكتب لزيادة الجعالة، مرفقة بالمذكرة المطلبية التي رفعتها نقابات موزّعي الغاز بشأن رفع الجعالة، والتي كانت قيمتها محددة على أساس دولار الـ1500 ليرة، (دولار وستون سنتاً أميركياً)، واليوم أصبحت 0.18 سنت.
وحذّر من أن عدم إقرار الزيادة سيؤدي إلى إضراب عام في القطاع، والذي من المقرر تنفيذ أول مرحلة تصعيدية منه الإثنين في 17 أيار الحالي، حيث ستكون هناك وقفة احتجاجية أمام وزارة الطاقة عند الساعة الحادية عشرة من قبل الظهر.
(الأخبار)