جال عدد من أصحاب المؤسسات في المدينة الصناعية في صور على محطات وقود في منطقة دوار البص، وطالبوا أصحابها بتزويد المواطنين بالبنزين، بشكل منتظم، بعد امتناعهم عن القيام بذلك خلال الأيام الماضية، بحجة عدم توفر المادة لديهم.


ومن ثم، نظّم المحتجون وقفة في وسط الطريق. وباسمهم، دعا نقيب عمال الميكانيك محمد شعلان، أصحاب المحطات إلى عدم احتكار مادة البنزين وفتح المحطات أمام الزبائن، «لا سيما أننا قادمون على عطلة عيد الفطر، إضافة إلى تعطّل العديد من المصالح في المدينة الصناعية، بسبب عدم توفر المحروقات».

ويُحمّل أصحاب محطات محروقات، وفق ما أوضح لـ«الأخبار»، جعفر حايك، وهو صاحب محطة محروقات في مدينة صور، المسؤولية للشركات «التي تتمنع عن توزيع المادة لزبائنها»، مؤكداً أن البنزين متوفرٌ لديها.