■ في محاولة منها لحلّ لغز اللعنة البيروتيّة، تلتقي مجموعة من أبرز الفنانين البصريّين اللبنانيين الشباب في «غاليري تانيت» (ميونيخ). «كلّ شيء عن بيروت» معرض جماعي يضمّ أعمالاً لنديم أصفر، وأسامة بعلبكي، وفؤاد الخوري، والثنائي جوانا حاجي توما وخليل جريج، وجيلبير الحاج، وجومانا جمهوري، ولميا جريج، وزينة الخليل، وروي سماحة، وشيرين أبو شقرا، ولميا زيادة. بين التصوير الفوتوغرافي والتجهيز والفيديو والتصميم وممارسات فنيّة أخرى، يحكي هؤلاء عن بيروت كمدينة، وكمصدر إلهام في معرض يتواصل حتى 16 كانون الثاني (يناير) المقبل. تجدر الإشارة إلى أنّ فضاء «نائلة كتانة كونيغ» (جفينور ـــــ الحمراء) سيستضيف معرضاً موازياً يحمل العنوان نفسه، ويضمّ جزءاً من الأعمال المعروضة في «تانيت» ابتداءً من 22 الحالي، حتى 20 كانون الثاني المقبل. www.galerietanit.com


■ من محترفها البيروتي، تنقل منى السعودي (الصورة) تجربتها في مزاوجة النحت والشعر إلى غاليري «أوروبيا». تحت عنوان «من وحي الشعر» تعرض النحاتة الأردنيّة أعمالاً مستوحاة من قصائد سان جون بيرس، ومحمود درويش، وكاميل كلوديل، حتى 24 كانون الأول (ديسمبر) الحالي. للاستعلام: 0033145512607
www.europia.com

■ تنطلق غداً فعاليات الدورة السادسة من «مهرجان عبد السلام العجيلي للرواية العربية» في مدينة الرقّة (شمال سوريا)، تحت عنوان «محظورات الكتابة الروائية العربية»، وستدور محاور المهرجان حول المحظور اللغوي، بين المحظورات الثابتة والمحظورات المتغيّرة، والتقنيات الروائية في مقاربة المحظورات، واختراق المحظورات وسياق النزوع إلى العالمية، وذلك بمشاركة روائيين ونقّاد عرب، وإيرانيين، وأتراك، أبرزهم أحمد المديني (المغرب)، الحبيب السائح (الجزائر)، هالة البدري، ومحمد صلاح العزب (مصر)، الحبيب السالمي، وحسونة المصباحي (تونس)، وعبده خال (السعودية)، وجمال ناجي (الأردن)، ونبيل سليمان، وعادل محمود، وخيري الذهبي (سوريا). تستمرّ فعاليات المهرجان لغاية 24 كانون الأول (ديسمبر) الحالي.

■ في أواخر عام 2011، سيفتح «مركز نجيب محفوظ» في القاهرة أبوابه، كما يعد الأمين العام لـ«المجلس الأعلى للثقافة» في مصر عماد أبو غازي. وسيكون المركز متحفاً، ومقراً للدراسات والأبحاث والأنشطة الثقافية، كما ستُعقد فيه جلسات عن أعمال صاحب «أولاد حارتنا» وإبداعاته، وإضافاته إلى الثقافة المصرية والعربية. تجدر الإشارة إلى أنّ مصر والعالم يحتفلان خلال العام 2011 بمئوية نجيب محفوظ.

■ بعد مرور شهرين على صدور روايته «النبطي» (الشروق)، انتهى الروائي المصري يوسف زيدان من وضع الخطوط العريضة لروايته المقبلة، التي تحمل عنوان «الحاكم». ونقل موقع «اليوم السابع» أنّ أحداث الرواية تدور في العصر الفاطمي، وسينكبّ صاحب «عزازيل» على صياغتها مطلع العام المقبل.

■ يوقّع الزميل الشاعر بشير البكر ديوانه «ما بعد باريس» (دار النهضة) عند التاسعة من مساء الأربعاء 22 الحالي في مقهى Bobo في الحمراء (مبنى الاسترال).
للاستعلام: 70/316163