«انضم إلينا في رحلة مميّزة إلى إسرائيل». عبارة استخدمتها المبشّرة الأميركية كاي آرثر في الترويج لسلسلة من الرحلات السياحية ــ الدينية التي ستُقيمها لمحبيها إلى الأراضي المحتلة في أيّار (مايو) 2016، ومن المقرّر أن تزور فيها مواقع عاش فيها المسيح. لكن يبدو أنّ آرثر ارتكبت خطأً جسيماً حين نشرت صورة للقصر القديم في البتراء الذي يقع في الأردن، مرفقةً بعبارة «جولة إسرائيل 2016» باللغة الإنكليزية.


هذه الخطوة أثارت سخط روّاد مواقع التواصل الاجتماعي، وتنوّعت التعليقات بين مؤكدة أنّ «إسرائيل» دولة غير موجودة «لأنّ هذه أراضٍ فلسطينية محتلة»، وبين ساخرة من أنّ آرثر «سقطت في امتحان الجغرافيا». وهناك من قال: «سرقتم الحمّص والفلافل وها أنتم ماضون في سرقة المزيد من الأراضي».