أصدر مجلس «يشاع» الاستيطاني كتيّباً دعائياً مصوّراً بعنوانOccupation Shmuccupation سيوزّع على المدارس في الضفة الغربية، لإقناع الطلاب الإسرائيليين

بأنّه «لا يمكن إقامة دولة فلسطينية، ولا يوجد شيء اسمه فلسطين، وأنّه لا حلّ للنزاع الإسرائيلي ــ الفلسطيني»، وفق ما ذكرت صحيفة «يديعوت أحرونوت» التي وضعت المضمون ضمن الـ«هاسبارا» (الدبلوماسية العامة في إسرائيل).

ويعزو الكتيّب هجمات «تدفيع الثمن» التي يشنّها المتطرفون الإسرائيليون على الفلسطينيين إلى «خلافات داخلية بين العرب على الأراضي». وقال الناطق باسم المجلس الصهيوني اليميني يغال ديلموني للصحيفة إنّ «جيلنا لن يحقق الهدوء مع الفلسطينيين.
يجب ألا يعتمد الشباب على الأفكار التي تزرعها المنظمات اليسارية في رؤوسهم».