■ ولد عمار عبد ربه في دمشق (1966)، وعاش طفولته ومراهقته في ليبيا ولبنان، ثم أرغمت الحرب الأهلية عائلته على اللجوء إلى باريس. هناك، درس العلوم السياسية، وخاض تجربة قصيرة في الصحافة المكتوبة، قبل أن يتفرّغ لهوايته التصوير لينتقل بها إلى الاحتراف الكامل. حتى 7 تشرين الثاني (نوفمبر)، يقيم الفنان معرضاً بعنوان «الحقيقة العارية» في صالة «أيام» في بيروت. للاستعلام: 01/374450


■ جورج باسيل (1965) فنان لبناني مقيم في عمان في الأردن. بدأ مشواره المهني عام 1996 في بيروت، حيث انخرط في أشكال جمالية عدة قبل أن يرسو على الرسم. على مدى سنوات، عمل باسيل مصمما للمجوهرات إلى جانب شغفه بالرسم. معرضه الحالي في صالة ART on 56th المستمر حتى 24 تشرين الأول (أكتوبر) يكتنز بالوجوه البشرية والانفعالات والأحاسيس التي تتجلى على معالمها. للاستعلام: 01/570331

■ ضمن «مهرجان بيروت الدولي للسينما» الذي يستضيف أفلام روائية طويلة وأخرى قصيرة ووثائقية يعرض غداً فيلم «تاكلوب» (97 د) لبريانتي مندوزا (س: 17:00) الذي حاز تنويهاً خاصاً في مهرجان «كان» (2015). يتتبع الشريط مصائر بيبث ولاري وإيروين الذين يبقون على قيد الحياة بعد إعصار «هايان» في مدينة تاكلوبان الفيليبينية، وفيما يحاول الثلاثي التمسك بإيمانه وبرشده خلال رحلة البحث عن الجثث، إلا أن الأحداث الطارئة لا تأت لمصالحته. أما وثائقي «آيمي» (127 د) لآصف كباديا، فيعرض مجدداً عند التاسعة والنصف من مساء الغد. من خلال الشهادات ومقاطع الفيديو يرسم المخرج الهندي البريطاني حياة موازية للمغنية البريطانية الاستثنائية التي رحلت عام 2011 على نحو مفاجئ. لا يهمه البحث عن الأسباب المباشرة والمختلفة لوفاتها، بقدر التركيز على أحداث ومحطات حياتها الصاخبة، كضحية للأشخاص المحيطين بها، أبرزهم والدها وصديقها بلايك فيلد سيفيل.
«جراد البحر» (118 د) فيلم استثنائي لليوناني يورغوس لانثيموس نشاهده عند السابعة من مساء اليوم. الخيال العلمي والأجواء الغرائبية هما وسيلة لانثيموس لانجاز مرافعة ساخرة ضد العائلة ومؤسسة الزواج، باعتبارهما أشكالاً من التوتاليتارية الاجتماعية التي تسحق حرية الأفراد. يستمر المهرجان حتى 15 ت1 (أكتوبر) في صالة «مونتاني» وABC أشرفية (01/209109) ــ للاستعلام: 76/300901