◄ انطلاقاً من مصادر التراث الفكري للإمام عليّ، يقدّم رضا شاه كاظمي بحثاً في مفاهيم العدل والضمير الأخلاقي عند رابع الخلفاء الراشدين، في كتابه «العدل والذكر ــــ تعريف بروحانيّة الإمام علي» (دار الساقي). الباحث في معهد الدراسات الإسلاميّة في لندن، حائز شهادة الدكتوراه في علم الأديان المقارن، ويقدّم لنا هنا تعريفاً لمفهوم الإمام عن العالم مركزاً على المبادئ الأخلاقيّة والفكريّة المعاصرة لتعاليمه.


◄ «البنية الاقتصاديّة في الأقطار العربيّة وأخلاقيات المجتمع» حلقة نقاشية أقامتها المنظمة العربيّة لمكافحة الفساد، واليوم نقرأ ملخصاً عنها يصدره «مركز دراسات الوحدة العربيّة». في هذا الملخص، نقرأ مطالعات مجموعة من المفكرين والناشطين والمهتمين بالشأن العام، يسلطون الضوء على نمط التنظيم الاقتصادي للمجتمع، والاتجاهات التي تتحكم بمسار تطوره... يناقش الكتاب التحولات الاقتصاديّة في البلدان العربيّة وأثرها في القيم وثقافة العمل والإنتاج.

◄ حين يكون الأدب كياناً مستقلاً عن حركة الأفكار، إن كان هذا الاحتمال الغريب قائماً في الأصل، فهذا يعني بداية موت الأدب... في كتابه «بم يفكّر الأدب: تطبيقات في الفلسفة الأدبيّة» (المنظمة العربيّة للترجمة؛ ترجمة: جوزيف شريم)، يطبق الباحث والناقد الفرنسي الماركسي بيار ماشيري (1938) نظريات الفلسفة على الأدب. نحن هنا أمام بحث صدر عام 1990، ونقل أخيراً إلى المكتبة العربيّة، يتخذ من الفلسفة وسيلة تحليل للنصوص الأدبيّة.

◄ في افتتاحية العدد 44 من «تحولات» (أيلول/ سبتمبر 2009)، يكتب سركيس أبو زيد عن أزمة الوعي المنقوص لدى المثقف اللبناني، وضرورة خروج هذا الأخير من تبعية السلطة وعودته إلى دوره الحقيقي كقوة تغييريّة. في صفحات العدد، نقرأ لقاءً مع الوزير غازي العريضي في إطار ملف «الأحزاب اللبنانيّة: أزمة فكر أم أزمة تنظيم»، ودراسة تحت عنوان «هل تبقى مصر دولة مستقلة؟» إضافةً إلى مراجعات لآخر الكتب والإصدارات.

◄ يعكس الشكل العام للعمارة الإسلاميّة بمختلف صورها وتجلياتها، سياقات تاريخيّة وجغرافيّة وثقافيّة متنوعة، يخبرنا هاني محمد القحطاني في كتابه «مبادئ العمارة الإسلاميّة وتحولاتها المعاصرة: قراءة تحليلية في الشكل» (مركز دراسات الوحدة العربيّة). في دراسته، يقدّم الباحث السعودي بحثاً عن نموذج ومنهجيّة شاملة لأشكال العمارة الإسلاميّة، بأسلوب مبسط. يبني بحثه على كون العمارة الإسلاميّة التجسيد المادي الأبرز للحضارة الإسلاميّة، وينطلق من هذه الثابتة للبحث في معطيات العمارة المعاصرة في العالمين العربي والإسلامي.

◄ خمسٌ وعشرون ليلة بعد الألف، يقترحها علي حسن الفواز (1957) في إصداره الأخير «وجه ضالع في المرايا» (الغاوون). قصيدة النثر تأخذ مجدها هنا، في حوار مع شهرزاد جديدة يخترعها الشاعر العراقي الذي يعمل أيضاً في الصحافة والنقد الأدبي. للكاتب أربعة دواوين سابقة، أولها «فصول التأويل» عام 1996 وآخرها «ألوان باسلة» عام 2005.