strong>باسم الحكيم

في زحمة سباق رمضان، لم تتمكن كلّ المسلسلات من فرض موقعها على الشاشات العربيّة. وإذا كان كبار النجوم قد احتلوا الساحة بأعمالهم، فبعض أعمال النجوم الشباب حققت نسبة مشاهدة لا بأس بها، بينها «الأدهم» مع أحمد عز و«ليالي» الذي أثار سجالاً حتى قبل البدء بتصويره. حقّق «ليالي» نسبة مشاهدة عالية بفضل قصة أيمن سلامة المحبوكة، وأسلوب التنفيذ المتقن للمخرج أحمد شفيق الذي قدّم عملاً بمواصفات جيّدة، من دون الدخول إلى استديوهات التصوير. حتى إنه أظهر مناطق لبنانيّة كما لم يسبق أن رأيناها حتى في الدراما اللبنانيّة المتغرّبة عن واقعها.
«ليالي» الذي توزّعت بطولته بين زينة، صلاح عبد الله، سوسن بدر، عمّار شلق، ماغي أبو غصن، عزت أبو عوف، حنان مطاوع ويوسف الشريف، عاد إلى الواجهة بعد إعلان عبد الستار تميم، والد المغنية الراحلة سوزان تميم، أنه سيقدّم دعوى على أصحاب العمل، بسبب تقديم قصة حياة ابنته دون الحصول على تصريح بذلك.
المحامي محمد حسن الذي أوكل إليه تميم رفع الدعوى صرّح للصحافة المصريّة بأنّه «ليس عندي شك في أن المسلسل تجسيد لحكاية سوزان تميم وهشام طلعت». لكن بخلاف كلام عبد الستار تميم ومحاميه، رأى محامو الدفاع عن هشام طلعت مصطفى أنّ «العمل بعيد عن قصة طلعت، ولا يجوز ربط الأحداث بعضها ببعض عشوائياً حسب الأهواء».
لكن حتى اللحظة، لم تُبلَّغ الشركات المنتجة أيّ دعوى، وفق ما أكد الكاتب أيمن سلامة ومدير المبيعات في شركة «صباح ميديا» زياد الخطيب لـ«الأخبار». وهما ينفيان أنّ العمل يطرح قصة حياة سوزان. يقول الخطيب: «على والد سوزان أن يرفع دعوى أيضاً على مسلسل «حدف بحر» مع سميّة الخشاب، فقصته أقرب إلى رصد حكاية ابنته، على اعتبار أنه يرصد سيرة حياة مغنية، بينما نحن نتحدث عن ممثلة». من جهته، سارع أيمن سلامة إلى التأكيد أنّ نصّه «حصل على الموافقة الرقابيّة في أيّار (مايو) 2008، أي قبل مقتل تميم بأكثر من 3 أشهر».
وإذا كان المسلسل لا يطرح حياة سوزان تميم، فلماذا تطعيم المسلسل بشخصيات لبنانيّة وإماراتيّة؟ يجيب سلامة بأن «رؤوس الأموال في مصر ليست مصريّة صافيّة. هناك شراكة مع رجال أعمال عرب وخليجيين». لكن ألم تتفق مع فريق من LBC على كتابة قصة حياة سوزان تميم؟ يؤكد: «لم أجتمع بجماعة LBC إلّا في حفلة اتحاد الإذاعة والتلفزيون».
ويبقى السؤال هل يصوّر «ليالي» حياة سوزان تميم؟ وهل يكفي مجرد نفي الكاتب والمخرج والجهة المنتجة للأمر حتى يتحول إلى واقع، وخصوصاً في ظل كلام يدور في أروقة LBC أنه اتُّفق على تقديم سيرة الفنانة الراحلة من دون التصريح بذلك علناً؟



صباح على النار