■ جوني مادنس في بيروت. سيطلّ الفنان الفرنسي من «مسرح المدينة» (الحمرا ـــــ بيروت) في عرض Human Beat Box. يجمع الرجل في صوته الباص والأصوات الإلكترونيّة، ويقلّد، ممسكاً بالميكروفون فقط، كل أنواع الإيقاع والأصوات المحتملة من أغاني الروك والهيب هوب إلى ألحان الفانك والبلوز الهيب هوب والجاز. اللقاء مع الإيقاع البشري عند التاسعة مساء السبت 26 أيلول (سبتمبر) الحالي. للاستعلام: 01/753010

www.johnnymadness.net

■ على برنامج «مهرجان بيروت الدولي للأفلام الوثائقيّة» Docudays لهذا المساء، محطات من صربيا وبوليفيا وألمانيا والبرازيل والمملكة المتحدة والعراق والأردن وفلسطين، تستضيفها «سينما متروبوليس» (أمبير صوفيل ـــــ الأشرفيّة ) ابتداءً من الرابعة بعد الظهر حتّى العاشرة ليلاً. المخرجة الفلسطينيّة بثينة خوري تستوقفنا بعملها «تذوّق الثورة»، وتقدم ديانا الجيرودي عملاً دنماركياً سورياً مشتركاً بعنوان «دمى ـــــ امرأة من دمشق»، إضافةً إلى شريط الأفغانيّة عايدة سادات «المكان حيث أدعى متخلف عقلياً». تجدر الإشارة إلى خطأ في رقم الاستعلام ورد في مقالة الزميلة زينب مرعي بشأن Docudays («الأخبار»، عدد أول من أمس). والرقم الصحيح هو 03/075870 أو 01/204080 www.docudays.com

■ لمناسبة تخصيص جناح كامل لفلسطين في «بينالي البندقية ـــــ 53»، للمرة الأولى في تاريخ المهرجان الدولي العريق، تطلق Mind the gap كتاباً يلخص التجربة ويحتفي بها، بعنوان Palestine c/o Venice أو «فلسطين بواسطة البندقية»، باللغتين العربية والإنكليزيّة. وتوقّع منسّقة المعرض سلوى المقدادي الكتاب عند السادسة من مساء غد في مكتبة Papercup (مار مخايل ـــــ بيروت). أمّا في البندقيّة، فيستمر حتّى نهاية أيلول (سبتمبر) الحالي عرض أعمال الفنانين المشاركين السبعة وهم: تيسير بطنيجي وشادي حبيب الله وساندي هلال وإملي جاسر وجواد المالحي وجواد رباح. للاستعلام: 01/611899

■ ستغلق مسابح بيروت قريباً، بعد أمطار الخريف الأولى. أمّا في «غاليري أجيال»، فستطلق دانيال جنادري (1980) La Piscine، مسبحها الخاص، المصنوع بالألوان والكانفاس، بالفيديو والصور المطبوعة. إنه مسبح الذاكرة وصورها المألوفة، تتحلل وتتحول وتتمزّق وتموت ثمّ تنبعث من جديد. يتمحور العمل بمجمله حول صورتين فوتوغرافيتين لبيروت، أخذتهما المتخرجة حديثاً من لندن، إلى أبعاد أخرى. يفتتح المعرض عند السادسة مساء اليوم، ويستمر حتى 17 تشرين الأول (أكتوبر) المقبل. للاستعلام: 01/345213

■ في «احتفالات» ريما عاصي، ريشة تريد مقاربة الحقيقة الصوريّة اللبنانيّة، بل تمعن في اختراع أشكال جديدة، وألوان متخيّلة، تتحدّى تلك التي تراها العين المجردة. تفتتح الفنانة التشكيليّة معرضها عند السادسة مساء اليوم في غاليري «زمان» (الحمرا ـــــ بيروت)، ويستمرّ حتّى 3 تشرين الأول (أكتوبر) المقبل. للاستعلام: 01/745571