الأحلامُ هي:

غدُنا الذي لا نراه
وكمينُ موتِنا الذي لا نُصَدِّق أننا واقعون فيهِ منذ الآن.
:الأحلامُ أرضُنا الثابتة.
18/2/2015

سارقُ الدخان



مِن شِدّةِ ما صرتُ أخافُهم (الأصحابَ والإخوةَ والمريدين) وأَتطيَّرُ من ابتساماتهم ودموعهم ونَصاعةِ ضمائرهم وأفكارهم؛ صرتُ أكتفي ــ أيامَ المحنِ والعواصف ــ بالوقوف خارجَ الأبواب (هكذا، وأنا أتضوّرُ من الخوفِ والتعاسةِ والبرد) أَلتَهِمُ أطباقَ ولائمِهم في أحلامي، وأتدفّأ ــ بلا استحياء ــ على رائحةِ الدخان التي تفوحُ، دونما رقابة، مِن خياشيمِ مدافئهم السعيدة.
.. ..
الذين يستهينون بعقيدة الكراهية، أقولُ لهم:
«انتبِهوا!
في أحيانٍ كثيرة
الخوفُ لهُ معنى».
19/2/2015