خرج الآلاف في أكثر من ستين مدينة حول العالم، أوّل من أمس، في تظاهرة فريدة من نوعها تحمل اسم No Pants Subway Ride. تخلّى المواطنون عن سراويلهم وركبوا القطارات السريعة. التظاهرة المميّزة انطلقت في نيويورك عام 2002 بدعوة من حركة Improv Everywhere، بمشاركة سبعة أشخاص فقط، قبل أن تتحوّل اليوم إلى حدث عالمي يجري في عواصم عدّة بينها لندن، وهونغ كونغ، وجوهانسبرغ.


صحيح أنّ No Pants Subway Ride لا تهدف إلا إلى إضفاء أجواء من المرح، غير أنّ لها قواعد: «الحفاظ على كامل الملابس من الخصر وما فوق، والتخلّي عنها من تحته، مع المحافظة على الملابس الداخلية والنظافة. كذلك، يجب إظهار تعابير وجه جدّية. وفي حال سئلت عن السبب، قل إنّك نسيت ارتداء سروالك».