في ليلة الميلاد، وصلت أفلام بالجملة إلى الصالات اللبنانية، يغلب عليها طابع الكوميديا والمغامرة والأنيمايشن. ولأنّ هذا الموسم مخصّص للعائلة، سنقوم بجولة على الشرائط المناسبة لكّل أفرادها تقريباً. نقطة البداية ستكون من فيلم الأنيمايشن Santa Claws (مخالب سانتا ــ 86 د.) الذي يحمل توقيع المخرج الأميركي غلين ميلر. بابا نويل مصاب بحساسية على القطط، جعلته يتبنّى سياسة تمنعه من توصيلها كهدايا للأطفال في ليلة 24 كانون الأوّل (ديسمبر). لكن «تومي» كان صبياً صالحاً طوال العالم وكل ما يطلبه في هذا العيد هو قطّة صغيرة. يوافق «سانتا» على هذا الاستثناء، لكن بدلاً من قطة واحدة، يصعد كلّ إخوتها إلى كيس الهدايا. عدد القطط الكبير يولّد رد فعل تحسّسياً بالغاً لدى الرجل المسن، يمنعه من إكمال مهمّته. هكذا، يصبح على الحيوانات الصغيرة تولّي زمام الأمور وتوصيل الهدايا في الوقت المحدّد. صحيح أنّ اسم Santa Claws مطابق لفيلم رعب سبق أن عُرض عام 1996 (كتابة وإخراج جون آي. روسو) 2000، لكن مضمونه مختلف تماماً. إنّه من إنتاج عام 2014، ومن بطولة عزرا جايمس كولبير، ونيكول لامبو، وجون بي. فولر، وجوردان بيلسكي، ولورين إليزابيث هود، وآخرين.
المحطة الثانية ستكون مع فيلم الأنيمايشن أيضاً، وتحديداً مع فيلم Get Squirrely (إخراج روس فينوكور ــ 120 د.) الذي ينتجه جون أتش. وليامز منتج الأجزاء الأربعة لفيلم التحريك الشهير Shrek. تتمحور القصة حول سنجاب يعد خطة محكمة لإحباط محاولة سرقة كبيرة في معمل مكسّرات ضخم جداً، فيما يؤدي أصوات الشخصيات ويل فورت، وفيكتوريا جاستيس، وجون ليغويزامو، وجون كليز، وجيم كامينغز، وسمانثا بي...
في نهاية هذا العام، وبعد 35 سنة على لقائهما السينمائي الأخير، يعود الكلب «سنوبي» برفقة صديقه المفضّل «تشارلي براون» من خلال فيلم Snoopy and Charlie Brown: The Peanuts Movie. مهمّة إخراج المغامرة الجديدة ألقيت على صاحب شريطي Ice Age: Continental Drift (عام 2012) وHorton Hears a Who! (عام 2008)، الأميركي ستيف مارتينو. ضمن أجواء الأنيمايشن نفسها مضافاً إليها تقنية ثلاثية الأبعاد، تستند أحداث الحكاية إلى كتاب الكوميكس Peanut لتشارلز أم. شولز. وقد كتبها حفيده وابنه كريغ وبراين شولز بالتعاون مع كورنيليوس إليانو. يُقدم «تشارلي براون» على خطوات عدّة من أجل لفت انبتاه الفتاة الصهباء التي تُعجبه. في غضون ذلك، يقرّر «سنوبي» كتابة رواية، فيتخيّل نفسه في وهو يحاول إنقاذ حبيبته «فيفي» من «البارون الأحمر» وجيشه، بمساعدة «وودستوك» وأصدقائه. لائحة الممثلين الذين أدّوا أصوات الشخصيات تضم: نوا شناب، وهادي بيل ميلر، وماريل شيتس، وأكس غارفين، وغيرهم.

عودة روائع راسخة في
ذهن الأجيال مثل «بيل
وسيباستيان» و«هايدي»

شخصية أخرى راسخة في أذهان كثيرين تعود في عيد الميلاد 2015. إنّها «هايدي» الطفلة التي تعيش تحت رعاية جدّها بالقرب في منطقة جبال الألب السويسرية، بعدما أرسلتها عمّتها إلى هناك. رفض العجوز إرسال «هايدي» للتعلّم، مستعيضاً عن ذلك بإرسالها للعمل مع الراعي الصغير «بيتر». حين تأتي عمّتها مجدداً، ترسلها إلى مدينة فرانكفورت الألمانية للبقاء مع أسرة ثرية. هناك، عاشت «هايدي» مع الطفلة المشلولة «كلير»، وبدأت تتعلّم تدريجاً بمساعد الجدّة «كلارا». إلا أنّ الطفلة الصغيرة لم تستطع الامتثال إلى قوانين الحياة البرجوازية الصعبة، وبدأت تحن إلى وطنها، قبل أن تقرّر أن تعود أدراجها إلى هناك. قصّة الشريط الألماني (إخراج ألان غسبونر ــ 106 د.) مقتبسة عن قصة الأطفال الشهيرة التي تحمل الاسم نفسه. وقد كتبتها السويسرية يوهانا شبيري عام 1880، لتتم ترجمتها من الألمانية إلى أكثر من 50 لغة. قبل الشريط الجديد، صوّرت القصة مرات عدّة، وحُوّلت إلى مسلسل رسوم متحركة بواسطة شركة «نيبون أنيمايشن» اليابانية عام 1974. أما أبطال العمل فهم: أنوك ستيفين، وبرونو غانز، وكاتارينا شوتلر، وكويرين أغريبي، وإزابيل عثمان، وأنا شينز.
إحدى أجمل الثنائيات الكرتونية الحاضرة في أذهان الجميع «بيل وسيباستيان»، وصل أيضاً إلى السينمات اللبنانية أمس.Belle et Sébastien, l'aventure continue (بيل وسيباستيان: المغامرة مستمرّة ــ إخراج الكندي كريستيان دوغاي ــ 97 د.) هو الفيلم الجديد الذي تستمر فيه مغامرة «سيباستيان» وكلبته «بيل». في أيلول (سبتمبر) 1945، جميع سكان القرية يحتفلون بنهاية الحرب. «سيباستيان» (يؤدي دوره فيليكس بوسوييه) أصبح في العاشرة من عمره. هو و«بيل» ينتظران بفارغ الصبر عودة «أنجلينا» (تؤدي دورها مارغو شاتولييه)، غير أنّها لا تصل إلى «سان مارتان». يبدو أنّها فُقدت في حادث تحطّم طائرة في غابات الألب. كلّ الناس يبكونها، ما عدا «سيزار» (تؤدي تشيكي كاريو) جدّ «سيباستيان» الذي يعرف رجلاً يستطيع المساعدة في إيجاد «أنجلينا». لكن قبل أن يتمكن «بيل» و«سيباستيان» من إنقاذها، عليهما مواجهة آلاف الأخطار وتحمّل الكثير من المحن، والأهم مواجهة سرّ قد يغيّر حياتهما إلى الأبد.
ولمن لا يعرف، هذا الفيلم يستند إلى رواية تحمل الاسم نفسه للكاتبة الفرنسية سيسيل أوبري عن «سيباستيان» وكلبته «بيل» اللذين يعيشان في قرية صغيرة في جبال البيرينيه على الحدود بين فرنسا وإسبانيا مع جده وأخته وأخيه، بعد وفاة أمّه الغجرية بعد ولادته مباشرة.


* Santa Claws: صالات «أمبير» (1269)، «غراند سينما» (01/209109)، «فوكس» (01/285582)
* Get Squirrely: صالات «أمبير» (1269)، «غراند سينما» (01/209109)، «سينما سيتي» (01/995195)
* Snoopy and Charlie Brown: The Peanuts Movie: متوافر باللغتين الإنكليزية والفرنسية في صالات «أمبير» (1269)، «غراند سينما» (01/209109)، «سينما سيتي» (01/995195)
* Heidi: صالات «أمبير» (1269)، «غراند سينما» (01/209109)، «سينما سيتي» (01/995195)
*Belle et Sebastien, l'aventure continue: متوافر باللغتين الإنكليزية والفرنسية في صالات «أمبير» (1269)
"