حسان طاهري

يعتزم العربي نصرة، صاحب فضائيتي «هنيبعل» و“هنيبعل الشرق» إطلاق فضائية جديدة خاصة بالقرآن، مع بداية أول أيام شهر رمضان المقبل. وأكّدت مصادر أن اسم القناة سيكون «هنيبعل الفردوس». وكانت تونس قد شهدت في رمضان الماضي إطلاق أول إذاعة خاصة بالقرآن، يملكها صخر الماطري صهر الرئيس التونسي زين العابدين بن علي. ومع الوقت، أصبحت هذه الإذاعة تحظى بأعلى نسبة متابعة، لتأتي بعدها الإذاعة الموسيقية الخاصة «موزاييك اف ام».
ويرى محلّلون أن تعزيز حضور القنوات الدينية في تونس، يأتي ضمن مجهود محلي لنشر الفكر الإسلامي المتسامح بهدف درء أي تطرف قد يهدّد الشباب. وكان الرئيس التونسي أكد سابقاً ضرورة الإحاطة بالشباب وتوعيتهم لدرء خطر التطرف عنهم، في وقت يتزايد فيه نشاط الجماعات المتطرفة في المغرب العربي. فيما يرى آخرون أنّ ذلك يعدُّ رداً على اتهام النظام بالتضييق على ممارسة الشعائر الدينية في تونس ومنع ارتداء الحجاب.
و«هنيبعل» هي أول فضائية تونسية خاصة، وتضم قناة ثانية أطلقت أخيراً خاصة بالمسلسلات هي «هنيبعل الشرق». وقال رجل الأعمال نصرة إنّه يخطط لإطلاق قناة مخصصة للرياضة.

أطلقت أمس السفيرة البريطانية في لبنان، فرانسيس غاي، برنامج جائزة الصحافة الاستقصائية لعام 2008. وتهدف هذه المسابقة «إلى البحث عن صحافي يبرهن عن قدرته على البحث والتقصي في قضية تهم المنطقة». ولأول مرة هذا العام سيضم برنامج جائزة الصحافة الاستقصائية (تديره مؤسسة «طومسون» البريطانية) صحافيين من العراق، إضافة إلى صحافيين من لبنان، سوريا، الأردن وفلسطين. كما أدرجت جائزة لأفضل مصور صحافي من الدول المشاركة.