قال عضو فرقة الـ«بي جيز» روبن غيب إنه قد يعود وشقيقه باري إلى المسرح لإحياء الفريق الموسيقي الغنائي الشهير بعد خمس سنوات على وفاة شقيقهما وعضو الفرقة المغني الراحل موريس. وصرّح غيب لهيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي) إنه «منفتح جداً» على فكرة العودة إذا كان باري «يشعر بالراحة تجاهها». وأضاف روبن «متى أو أين، مسألة تتقرّر عندما يقول باري نعم».

وأشارت «بي بي سي» إلى أن روبن يستعد حالياً لإطلاق ألبومه المنفرد الجديد ويقوم بجولة ترويج لتكريم أعضاء قيادة الفرقة الملكية للقاذفات الجوية أثناء الحرب العالمية الثانية.
وبعد وفاة موريس عام 2003، قال شقيقاه إنهما لن يستخدما اسم «بي جيز» بعد اليوم.
وكان روبن وباري غيب قد قدّما حفلة موسيقية على المسرح في مدينة ميامي بولاية فلوريدا عام 2006، وهي الأولى لهما بعد وفاة موريس.