أقام عازف كمان رُشّح لجائزة «غرامي» الموسيقية حفلاً مجانياً في موقف لسيارت الأجرة في أحد مطارات نيويورك، مكافأة لسائق أعاد إليه آلته الموسيقية التي يقدّر ثمنها بأربعة ملايين دولار بعدما نسيها في سيارته.

والكمان الثمين صنع قبل 285 عاماً وهو من نوع «ستراديفاريوس» الإيطالي.
وقال وكيل أعمال عازف الكمان فيليب كوينت (34 عاماً) إن الأخير ترك آلته الموسيقية في سيارة سائق أجرة يدعى محمد خليل أثناء عودته من المطار الأسبوع الماضي، وإن خليل أعادها إليه في وقت لاحق.
وأقام كوينت حفلاً موسيقياً لمدة نصف ساعة في المطار مكافأة لخليل وزملائه من سائقي سيارات الأجرة.
وقرر كوينت أيضاً تخصيص تذاكر لخليل وأسرته لحضور حفله المقبل، الذي سيقيمه في نيويورك في الثالث والعشرين من أيلول/ سبتمبر المقبل.
(رويترز)