توفي أمس المخرج الأميركي سيدني بولاك عن عمر 73 عاماً. المخرج السينمائي الشهير والمعروف عالمياً باقتباسه السينمائي لرواية كارين بليكسن «Out Of Africa» (الخروج من أفريقيا) عام 1986، عمد في غالب الأحيان إلى نقل قصص الحب إلى الشاشة الكبيرة. بولاك الذي يُعدّ آخر كبار مخرجي الأفلام الرومانسية، عمل مع عشرات نجوم هوليوود مثل روبرت رديفورد (سبع مرات) وبول نيومان (مرتين) وميريل ستريب ونيكول كيدمان وداستن هوفمان وهاريسون فورد. كما مثّل في أفلام من إخراج وودي آلن وروبرت التمان وعمل في الإنتاج.

ولد بولاك في 1 تموز/يوليو 1934 في ولاية انديانا. كانت بداياته من نيويورك في المسرح ثم في التلفزيون، بعدها غادر إلى لوس أنجليس وبدأ الإخراج السينمائي مع فيلم «The Slender Thread».
وكرّست سبعينيات القرن الماضي مسيرته السينمائية بفضل أفلام مثل «They Shoot Horses» (إنهم يقتلون الجياد) عام 1969 أو «The Way We Were» (سنواتنا الحلوة) عام 1973.
ورشح لجائزة أوسكار عن فئة أفضل مخرج عن فيلمه «Tootsie» (توتسي) عام 1982، لكنه نال هذه الجائزة عام 1986 عن فيلم «Out Of Africa» الذي صوّر عام 1985 والذي نال ست جوائز أوسكار أخرى بينها جائزة أفضل فيلم.
لكن أفلامه لم تحصد النجاح على الدوام مثل «هافانا» (1990) مع روبرت ريدفورد.
إلا أن بولاك عاد بقوة إلى الساحة السينمائية مع فيلم «The Firm» (الشركة) عام 1993 المقتبس عن رواية الكاتب الأميركي جون غريشام مع الممثل توم كروز.
وآخر أفلامه كمخرج كان فيلم «The Interpreter» (2005) مع نيكول كيدمان وشون بين والوثائقي «Sketches of Frank Gehry» (رسومات فرانك غيهري) عام 2006. وأخيراً شارك جورج كلوني في التمثيل في فيلم «مايكل كلايتون» (2007).
(أ ف ب ـ رويترز)