ظن كلّ من يتابع موقع «وكالة الأنباء السورية» (سانا) أنّ خطأ تقنياً حصل على الموقع، ليظهر خبر على الصفحة الرئيسية قبل أيام يفيد بأنّ حصاناً أفسد التصوير في مسلسل «فنجان الدم» لأكثر من عشر مرات. ليس ذلك فقط، بل «انفرد» صاحب الخبر بحصوله على تفاصيل دقيقة وتصريح حصري عن الواقعة من الممثل والشاعر فاضل حسون الذي صرّح للوكالة بأنّ «الحصان أفسد التصوير مراراً، وأزعج الممثل وكاد أن يوقعه عن ظهره عندما رأى مهرة وهمّ بالركض ورائها».


الغريب أنّ المسلسل (تأليف عدنان العودة، وإخراج الليث حجو، وبطولة جمال سليمان) صوّر سنة 2007، وتأجل عرضه إلى رمضان 2009 بسب اعتراض بعض العشائر الخليجية على مضمونه. علماً أنّ الممثل المذكور في خبر الوكالة جسّد دوراً ثانوياً في العمل الذي أكل الدهر عليه وشرب. ويبدو أنّ المسؤول عن أخبار المنوعات في الوكالة قصّه ولصقه عن أحد المواقع من دون أن ينتبه إلى تاريخه القديم. ورغم إبلاغ بعض العاملين في «سانا» عما اقترفته أيدي محررهم، إلا أنّ الخبر ما زال حتى الآن يتصدر مكانه في الصفحة الرئيسية في زاوية المنوعات. والأنكى أنّ بعض المواقع السورية مثل «جهينة نيوز» ما زالت تتداوله بحرفيته!