أنثى الدلفين تتفوق على أنثى البشر، فهي قادرة على الإنجاب من دون حاجة إلى مساعدة الذكر. فقد اكتشف علماء أميركيون وإيرلنديون فصيلاً من الدلافين تستطيع أنثاه أن تنجب وحدها أطفالها، وذلك بعد ولادة دلفين في حوض في حديقة هنري دورلي في ولاية نبراسكا الأميركية. ولا يعيش في هذا الحوض سوى إناث الدلافين، ولم تجمع أي واحدة منها مع دلفين ذكر منذ مدة طويلة. هذا الاكتشاف لم يُفرح العلماء بل أثار مخاوفهم، لأن هذا الفصيل من الدلافين في طريقه للانقراض مع تناقص عدد إناثه.

رئيس فريق البحث بول برودول علّق مازحاً بأن الحوض سيتحول إلى «مجتمع الأمهات العازبات»، مضيفاً أن النتائج التي تم التوصل إليها فاجأت كل الذين شاركوا في البحث.