عبد الغني طليس


هل الكلام الكثير الذي يحرص الملحّن طارق أبو جودة على تكراره، كافٍ للدلالة على أنه ملحّن حقيقي، يقدّم مادة فنية ذات مستوى جيّد؟ أم التصريحات التي يدلي بها هنا وهناك، هي محاولة للتغطية على نقصٍ ما، أو نتيجة شعور أن المعارك الإعلامية كفيلة بنقله الى خانة النجوم، أكثر بكثير مما تفعل الألحان، حتى الناجح منها؟!