بدأت مدينة مراكش المغربية أمس باستقبال المدعوين إلى زفاف مالك ميقاتي، ابن رئيس مجلس الوزراء السابق نجيب ميقاتي الذي عقد قرانه على فتاة لبنانية تدعى ريف هاشم. اختار الثنائي مدينة مراكش للاحتفال بزفافهما بعيداً عن الأنظار، وفق مصادر مقرّبة منهما. هكذا، حجز ميقاتي فندق «المامونية» الفخم في مراكش الذي يعتبر أكبر الفنادق الأفريقية، لضيوفه العرب الذين أتوا من مختلف الدول العربية.


كذلك خصّص رئيس مجلس الوزراء السابق ثلاث طائرات وضعت في خدمة عائلة ميقاتي والمدعوّين المقرّبين، اثنتان منها في مطار بيروت الدولي، وواحدة في عمّان (الأردن).


سيقام الزفاف
وفق العادات
والتقاليد المغربية
انطلقت حفلات الزفاف ليل أمس، وستقام على مدى ثلاثة أيام متتالية، وهو زفاف سيقام وفق العادات والتقاليد المغربية (ليلة حنّة وليلة قفطان). ورافق مصفف الشعر سامي إدريس عائلة الرئيس نبيه بري للاهتمام بإطلالات بناته، كذلك اتُّفق مع فريق من خبراء التجميل ومصففي الشعر من صالون «باتشي أند لوتشي» للاهتمام بباقي المدعوين. لكن من سيحيي سهرات الزفاف؟ تداولت بعض المواقع الإلكترونية خبراً، أن المغنين اللبنانيين راغب علامة، عاصي الحلاني، نجوى كرم وإليسا سيحيون الزفاف الأسطوري، لكن المفاجأة أن تلك الأسماء نفت مشاركتها في الحدث المنتظر. استغرب خضر شقيق راغب علامة في حديث لـ«الأخبار» ذلك الخبر، لافتاً إلى أن صاحب أغنية «قلبي عشقها» لن يحيي الزفاف أبداً. من جهته، يشير أمين أبي ياغي، مدير أعمال اليسا، إلى أن الأخيرة «مشغولة بتصوير الحلقات المباشرة من برنامج «اكس فاكتور» (السبت 21:00 mbc)، وبالتالي لن تحيي الزفاف».
بدوره، يلفت ماجد الحلاني شقيق عاصي إلى أنه بالفعل جرى الاتصال بـ«فارس الأغنية العربية» لإحياء الحدث، إلا «أنه لم يحصل الاتفاق بينهما». من جهته، اكتفى طارق أبو جودة مدير أعمال «شمس الأغنية اللبنانية» بالقول «انشالله بيتهنّوا بس نجوى مش حاضرة». لكن يبدو أن تلك الأسماء ليست سوى تكهنات صحافية جاءت في غير محلّها. وفي التفاصيل، أن الثنائي قرّر أن تكون سهرة الزفاف الكبرى غداً (السبت) وتبدأ بحضور الملحن وعازف البيانو ميشال فاضل إلى جانب فرقة من الأوركسترا حضرت من بيروت وكييف. وتليها حفلة يحييها الفنان المصري عمرو دياب (الصورة). ومن المعروف أن حضور «الهضبة» مكلف ويعتبر من الفنانين الذين يطلبون مبالغ مالية عالية في سهرات الزفاف.