تنظّم جمعية «السبيل» بعد غد الاثنين أمسية موسيقية سماع وتحليل عن الفنانة المصرية رجاء عبده (1919 ــ 1999/ الصورة)، من إعداد وتقديم الباحث والناقد الموسيقي الياس سحّاب. بدأت عبده حياتها الفنية كهاوية عام 1923، ثم اشتهرت في الغناء الإذاعي، وأثبتت نفسها في وجود مطربات كأم كلثوم وأسمهان، ما دفع «شركة أوديون» لتنتج لها أسطوانة، قبل أن تدخل عالم التمثيل. في رصيدها أغنيات عدّة، من بينها «البوسطجية اشتكوا».


أمسية موسيقية سماع وتحليل عن رجاء عبده: الاثنين 5 أيلول ــ 19:00 ــ المكتبة العامة لبلدية بيروت (الباشورة ــ بناية الدفاع المدني/ الطابق الثالث). للاستعلام: 01/667701