لطالما كانت صباح (1927/2014) أيقونة موضة. كذلك كانت مصدر إلهام للعديد من مصممي الازياء الذين راحوا يبحثون عن تفاصيل القطع التي تختارها «الشحرورة». طبعت الراحلة الفنّ العربي بصوتها الجميل، لكنها أيضاً كانت علامة مميزة في عالم الموضة. رغم مرور أكثر من ثلاثة أعوام على رحيل الصبوحة، إلا أنها لا تزال محطّ إهتمام وسائل الاعلام.


في هذا السياق، أحبّت مصممة الازياء ميراي داغر (الصورة)أن توّجه تحية للفنانة الراحلة على طريقتها الخاصة. قلّبت المصممة في تاريخ أناقة الصبوحة، فقدّمت نحو 20 فستاناً مستوحى من إطلالات الراحلة، وطرحت أخيراً مجموعة حملت إسم «صباح». إستعملت داغر خيوطاً من البروكار والحرير والاوغنزا والدانتيل، ولجأت الى الالوان منها الاسود والبترولي ورصّعت الفساتين بأحبار الشواروفسكي. تنوّعت القصّات بين الكلاسيكية والعصرية، فكان منها الضيّق مع إضافة الكاب المتدلّي من الأكتاف بطلّة ملوكية. في هذا السياق، تشير داغر إلى أنها قدّمت مجموعة «صباح» في بيروت، لأنها خطوة تقديرية لتاريخ صباح الفني، لافتة إلى أنها إختارت المطربة لأنها «أسطورة» لن تتكرّر.