عن عمر ناهز الـ 106 عاماً، توفيت برونهيلد بومزيل (1911-2017) السكرتيرة الخاصة لوزير الدعاية النازية جوزيف غوبلز (من العام 1942 الى العام 1945). تعتبر بومزيل آخر الشهود الأحياء المعاصرين للنظام الألماني النازي، وكانت قد ظهرت العام الماضي في وثائقي «حياة ألمانية» A German Life، للمخرج كريستيان كرونز، كمساعدة سابقة لغوبلز. وتحدثت عن يومياتها في الحقبة النازية، وعن الإحساس بالذنب الجماعي، عندما ألقت اللوم على الشعب الألماني بأنه المسؤول عن وصول أدولف هتلر الى السلطة.


واعترفت في هذا الفيلم بأنها كانت «جبانة»، ولم تكن قادرة على «المقاومة»، ضمن المعكسر الكبير النازي الذي كان يعيش فيه الألمان.
يذكر أن بومزيل انضمت الى الحزب النازي عام 1933، لتعمل عام 1942 مع جوزيف غوبلز الى نهاية الحرب العالمية الثانية، وسجنت على يد الروس عام 1950.