توزّعت الخارطة الدرامية على القنوات المحلية، ودخل المشاهد مرحلة ترقب في انتظار عرض المشاريع الدرامية التي تنطلق مع حلول شهر الصوم. لكن بعيداً عن الدراما التلفزيونية، أيّ برامج سنتابع على القنوات في رمضان؟ هل هناك حصّة للبرامج الفنية؟ وماذا عن برامج الألعاب؟ في جولة سريعة على المحطات المحلية، يبدو أنها تنوّع ببرامجها، وسط غياب البرامج الفنية التي كانت رائجة في شهر الصوم.
تشهد mtv ورشة عمل استعداداً لدخول الماراتون بقوة. وقد وضعت على رأس برامجها «كل ميلة عيلة» الذي يقدّمه ميشال أبو سليمان. العمل الذي عرض في التسعينيات من القرن الماضي، سيعود بحلة جديدة (الأخبار 3/5/2017). لكن المحطة لن تكتفي بهذا المشروع، بل بدأت الترويج لبرنامج «Treka علينا» الذي يتولاه محمد قيس. من البرومو الترويجي، يبدو أن mtv قررت الاتجاه نحو مواضيع أخرى تهمّ المشاهد، بعيداً عن البرامج الفنية والمقالب. في هذا السياق، يشير قيس في حديث إلى «الأخبار» إلى أنّ برنامجه هو «فورما» محلي «يجمع بين تلفزيون الواقع والعمل الإنساني.

نزلت إلى الشوارع منها في ضاحية بيروت الجنوبية، والطريق الجديدة، والمتن، وطرابلس وغيرهما حيث دارت الكاميرا. كل حلقة تتألف من قسمين: الأول ألتقي فيه المواطن وأدخل منزله وأتعرّف إلى مهنته. يجب أن تكون مهنة المواطن مرتبطة بعمله في السيارة، كأن يكون سائق تاكسي مثلاً.
أما القسم الثاني، فأشبه بكاميرا خفية حيث تتعطّل السيارة، ليكتشف لاحقاً أنّ سيارته سيُعاد تأهيلها وتصبح أفضل مما كانت عليه سابقاً». يلفت قيس إلى أنّ المشاعر الإنسانية تختلط في برنامجه: «عندما يتعرّف المشاهد إلى إنسان مُكافح في عمله اليومي، إضافة إلى الخوف من المستقبل، وهو بمثابة الهمّ الذي يقلق جميع اللبنانيين.


تكرّم otv فنانين لبنانيين من بينهم صلاح التيزاني وسمير حنا


البرنامج حقيقي ومن قلب المجتمع اللبناني». على الضفة الأخرى، تنقل lbci بالتوازي مع mbc برنامج «الصدمة» الذي يقدّمه طارق سويد مع عدد من الممثلين العرب. يقول سويد لـ «الأخبار»: «سيشهد الموسم الثاني العديد من التغيرات. وسّعت «بيكار» الدول التي أصوّر فيها حلقات «الصدمة». الموسم الأوّل الذي عرض العام الماضي، صوِّر في 6 دول عربية. أما في الحلقات المنتظرة، فسوف نشاهد دولاً أخرى دارت فيها الكاميرا. سنشاهد مجموعة من خريجي «معهد الفنون» يتقاسمون أدواراً تمثيلية في الشارع وسط الناس. الممثلون ستوكل إليهم مهمة تقديم بعض المواقف التي تسبّب «صدمة» للناس، وتثير بلبلة». لكن أين تمّ تصوير الحلقات؟ يكشف سويد أنّ «الكاميرا تنقلت في العديد من المناطق اللبنانية، وفي الشوارع والسوبرماركت». في سياق آخر، تعتبر otv الوحيدة التي تعرض برنامجاً فنياً. إذ تخصّص حلقات خاصة من برنامج «حكي عالمكشوف» الذي تقدّمه دانيا الحسيني. 4 حلقات ستطل فيها المقدمة لتكريم أربعة فنانين لبنانيين هم: صلاح التيزاني (أبو سليم) في عيد ميلاده التسعين، وسمير حنا. الحلقتان الأولى والثانية تمّ تصويرهما أخيراً، ويتمّ حالياً التفاوض مع سميرة توفيق وطوني حنا. من ناحيتها، تغيب جميع البرامج على أنواعها عن قناة «الجديد»، التي تكتفي بعرض المسلسلات.