هل يستطيع أي لبناني زيارة إسرائيل؟ إذا كان الجواب بنعم، فلماذا لا نعترف بهذه الدولة؟ إما إذا كان الجواب بالنفي فما هو العقاب؟

هل هناك استثناء للفنانين؟ وإذا كان الجواب بنعم فليعلن عنه، أما إذا كان هناك ميل للتسامح في هذا المضمار فما هو الخط الفاصل؟ بعد كم زيارة؟ بعد كم يوم إقامة في اسرائيل؟

من الصعب على المواطن اللبناني العادي (أي الذي لا ناقة له ولا جمل في قضية زياد دويري) من الصعب عليه استخراج أي درس من مجريات الأمور... الأمن العام يحتجز جواز سفر فنان زار اسرائيل...
وزير الثقافة يدافع عنه...
عدد غير قليل من المثقفين يحتجون... ومحكمة تبرئه...
طيب أنا المواطن الصالح شو لازم احفظ؟ شو فيي أعمل وشو ما فيي اعمل؟
أم أنه مع دولة كهذه لا جدوى من السؤال؟