إنها المرة الأولى، التي تجتمع فيها النجمات المصريات الثلاث: إلهام شاهين، ليلى علوي، ويسرا، في برنامج تلفزيوني. الحلقة الثامنة من «صالون أنوشكا» (إخراج أكرم قاووق ـــ كل أربعاء 21:00 بتوقيت بيروت)، استطاع أخيراً، جمع الصديقات الثلاث على شاشة dmc. حلقة اعتبرتها مقدمة البرنامج أنوشكا أنها بمثابة «حدث»، لـثلاث «قمم» لم يجر جمعها لا في السينما ولا على الشاشة الصغيرة.
الحلقة التي توزعت على جزءين (يذاع الجزء الثاني في الأسبوع المقبل)، اتسمت بهدوء المكان، وأجواء الاستديو المفعمة بالحميمية والراحة. لم تحتج أنوشكا الى لعب دور المحاورة، وتلاوة الأسئلة على ضيفاتها، بل سارت الأحاديث بشكل تلقائي من دون أي تكلف، كأنهن يجلسن في مقهى أو في صالون بيتي. يسرا وإلهام شاهين وليلى علوي، يعرفن بعلاقتهن القوية ببعضهن. ورغم خصوصية كل واحدة منهن، وحتى طباعها وشخصيتها، والنوع الذي تؤديه في السينما المصرية، إلا أنهن استطعن طيلة سنوات أن يحافظن على رابط الصداقة القوي بينهنّ، ويكنّ يداً واحدة في مختلف ظروف الحياة السعيدة منها والقاسية.

بدا ذلك جلياً، لدى تأثر علوي وهي تهم بالحديث عن بداية عملها في التمثيل، عندما ذكرت والدتها التي توفيت منذ فترة قصيرة، ومعلوم تعلّقها الشديد بها. هنا، دمعت عينا النجمة المصرية، على الفور. تلقفت يسرا الموقف، وراحت تمسّد بيدها عليها، محاولة التخفيف من حزنها، وتسعى الى تغيير الموضوع تجنباً لتأثر أكبر لدى صديقة عمرها.


استعادة العمالقة من أمثال نادية لطفي، سميرة عبد العزيز، شادية، سميحة أيوب

وبعد الحديث عن أزمة السينما المصرية اليوم، واختلافها عن جيلهن، كان تعريج على الجيل الأسبق، الذي دعم هؤلاء النجمات، وتواضع في كثير من الأحيان لحضور أفلامهن وإبداء الرأي مباشرة عليها: نادية لطفي، سميرة عبد العزيز، شادية، سميحة أيوب... أسماء عمالقة كبار، تعرّفنا من خلال هذه الحلقة على تواضعهن وحرصهن على دعم ومتابعة ضيفات «صالون أنوشكا». بعده ساد جو حماسي، تداخلت فيه الأصوات، عندما تناولت كل منهما شخصيتها وطباعها المختلفة عن الأخرى. بين شاهين الجريئة التي وصفت بـ «القطار» الجارف غير المفرمل، وبين «لولو» (ليلى علوي) السيدة «العاقلة» و«الكتومة»، و«سيفا» (يسرا) الديبلوماسية، اختلفت التوصيفات، وبدا التمايز بينهن، يزداد جمالاً ويسبك نوعاً من القوة في العلاقة. وكانت بمثابة مفاجأة إعلان يسرا أن الاختبار الأول الذي فتح لها باب السينما، كان أغنية أدتها في الإذاعة لحبيبها «علي». أفصحت أنها كانت تودّ بعث رسالة له عبر أداء أغنية «بيع الجمل يا علي».
اختتمت الحلقة، بغناء النجمات الثلاث وأنوشكا أغنية شادية «إن راح منك يا عين» كتحية للفنانة الكبيرة، من النجمات الثلاث، على دعمها لهن، ومكانتها المرموقة في تاريخ السينما المصرية. أسدل الستار على الحلقة الثامنة، في انتظار استكمالها في الأسبوع المقبل، ضمن أجواء لا تختلف عن سابقتها: كثير من الأناقة، والرقي، والتلقائية.

* «صالون أنوشكا» كل أربعاء 21:00 بتوقيت بيروت على شاشة dmc