ليس سهلاً أن يطلّ تيم حسن بدور تمثيلي جديد بعد النجاح الساحق الذي حققه في «الهيبة» (كتابة هوزان عكو وإخراج سامر البرقاوي) في الموسم الماضي. شخصية «جبل» التي أدّاها بكل حرفية، اعتبرت بمثابة تجديد لشهرته التي بناها في الدراما السورية منذ سنوات طويلة. حالياً، يعرض للنجم السوري مسلسل «عائلة الحاج نعمان» (تأليف مجدي صابر وإخراج أحمد شفيق) الذي تبثه قناة osn حصرياً (من الإثنين إلى الخميس 18:00 بتوقيت بيروت).


لم تمرّ أشهر على انتهاء الجزء الاول من «الهيبة» حتى أطلّ تيم حسن بمشروع آخر. انتظر الجميع عودته إلى الشاشة الصغيرة، بعمل ضخم أو أقله يوازي ما قدّمه في «الهيبة» لناحية الكاراكتير الذي جسده. في هذا السياق، حافظ حسن على شكله الخارجي الذي أطل به في مشروعه الرمضاني، تحديداً لحيته الطويلة، وأطل بدور خالد في «عائلة الحاج نعمان». لكن المضمون مختلف كلياً. «عائلة الحاج نعمان» يعالج قضية اجتماعية تدور في فلك معامل الخشب في دمياط. يتألف المسلسل من 70 حلقة، ستعرض على جزءين، لكنه لن يكون ضمن الخطة الرمضانية لعام 2018.


يفتقد الجزء الأول من العمل لعنصر الحركة
فقد وجدت شركة «الصبّاح» المنتجة للعمل، أن حسن سيطل في شهر الصوم المقبل بعمل واحد وهو الجزء الثاني من «الهيبة» الذي ينطلق تصويره بداية عام 2018. يخرج العمل الحالي من قلب قصة مستوحاة من المجتمع المصري الذي يتخبط بمشاكله الاقتصادية والاجتماعية. رغم أنه لا يزال من المبكر الحديث عن مدى نجاح المشروع أو فشله، إلا أنّ متابعة الحلقات التي عرضت لغاية اليوم، تعطي صورة مبدئية عن الاطار العام. في أحد قصور دمياط المتواضعة، تدور القصة حول عائلة الحاج نعمان (صلاح عبدالله) الذي يتحضر وزوجته الثانية نجيه (صفاء الطوخي) لزواج ابنه خالد (تيم حسن). العائلة تتألف من 3 بنات، وصبي وحيد (من الزواج الثاني للحاج نعمان)، وسط كيد الوالدة وابنتيها. في الحلقات الأولى، تتوجه الأنظار إلى العريس الذي يعاني من تقلبات نفسية جراء بعض المشاكل التي سيتعرف إليها المشاهد في الحلقات المقبلة. يتمّ إجباره على الزواج من فوزية (هبة مجدي) التي تجد نفسها بالتالي ضحية هذا الارتباط بسبب طمع والدها بثروة الحاج نعمان. كل هذه التفاصيل لم تكن مشوّقة، كأنّ المشاهد سبق أن شاهدها في الدراما المصرية. حلقات يشوبها الإيقاع البطيء، من دون أن يشعر المتابع بالتعلّق لمعرفة تطوراتها. مع العلم أن لا غبار على أداء الممثلين الذين لعب كل واحد منهم مهامه بنجاح. لكن لمن لا يعرف تفاصيل العمل، فإنّ حلقاته المشوقة ستنطلق متأخرة قليلاً، لأن تيم حسن سيظهر لاحقاً بدور ثان. إذ يجسد شخصيتين: الأولى تكون في الحقبة الزمنية الأولى من الحلقات (أواخر السبعينيات) ونراها شخصية تعاني من الهلوسة. أما الحقبة الثانية فهي عندما يموت الأب ويظهر تيم مرة أخرى بشخصية الابن الذي يعود للمطالبة بحقّه وينتقم لوالدته.
إذاً، يفتقد الجزء الأول لعنصر التشويق، فكيف سيخرج الحاج نعمان من ركوده كي يمسك سنّارة المشاهد ويكمل حلقاته الـ 70؟

«عائلة الحاج نعمان»: من الإثنين إلى الخميس 18:00 بتوقيت بيروت على osn