■ اختُتمت فعاليات «معرض بيروت العربي الدولي للكتاب 57» قبل أسابيع، بعدما شهدت هذه الدورة عدداً كبيراً من التواقيع والندوات. وقد أعلن «النادي الثقافي العربي» أخيراً إحصائية لمبيعات الكتب، تصدّرها عن فئة الأعمال العامّة قاموس «المتقن معجم مصوّر»، وعن فئة الدين والإسلاميات كتاب «المطاليب الوفية» (دار المشاريع) لعبدالله الهرري، في الفلسفة والفكر وعلم النفس كتاب «ماركس دون دوغمائية دون تفريط» (الفارابي) لغسان الرفاعي، وفي السياسة تساوى «لبنان 2030: جمهورية خارج الكهف» (سائر المشرق) لغسان حاصباني و«العرب بين التغيير والفوضى» (الدار العربية للعلوم) لغازي العريضي، واحتل «سوبرمان عربي» (الساقي) لجمانة حداد صدارة مبيعات فئة العلوم الاجتماعية.


في الرواية، تصدّرت «خلف الأبواب المغلقة» (الآداب) لسماح إدريس المبيعات، و«حكايات وحكايات» (الآداب) لنجلا جريصاتي عن فئة الأدب، و«نيلسون مانديلا» (شركة المطبوعات للتوزيع والنشر) لنيلسون مانديلا عن فئة السير والتراجم، و «أركان الثورة السورية الكبرى 1925_1927» (غوايات) لمحمد جابر عن فئة التاريخ، وعن القانون «جريمة الافتراء» (المؤسسة الحديثة للكتاب) لمحمد صعب، وعن الأطفال «سلسلة نادي القراء» (دار العلم للملايين)، وعن المجلات «المجلة القضائية» (صادر للمنشورات)، وعن الفن «مأكول الهنا» (هاشيت أنطوان) للشيف أنطوان، وعن العلوم «الماكرفي مكافحة واختراق الهاكر» (الثقافة الحديثة) لأحمد حمود.

■ عند الثامنة والنصف من مساء اليوم، تنطلق عروض Tachycardia لجميل أرشيد على خشبة «مسرح بابل» (الحمرا _ بيروت). المسرحية الاجتماعية الكوميدية مقتبسة عن نص للكاتب الفرنسي الشاب فلوريان زيلير، وتحكي قصة ميشال عشيق أليس زوجة صديقه بول. يشارك في العمل مجموعة من المتخرجين السوريين الشباب هم أويس مخللاتي وبتول محمد وأروى عمرين وميّار اليكسان، وقد أشرف عليه الممثل السوري مكسيم خليل. للاستعلام: 01/744033

■ أعلنت «مؤسسة ساويرس الثقافية» أسماء الفائزين بجوائزها لعام 2013 في مجالات الرواية والقصة القصيرة والسيناريو عن فئتي الكتاب الشباب والبالغين، خلال احتفال أقامته أول من أمس في المسرح الصغير في «دار الأوبرا» في القاهرة. على صعيد الرواية، فاز محمود الورداني بالجائزة الأولى عن «بيت النار»، مناصفة مع الكاتبة هدى حسين عن «ورأيت روحي بجعة». وعن المجموعات القصصية، نال ياسر عبد اللطيف المرتبة الأولى عن «يونس في أحشاء الحوت»، فيما استحق أحمد عبدالله جائزة أفضل سيناريو عن «ليلة عيد»، و«ماعت» لأسامة عبد الفتاح عن فئة النصوص المسرحية. أما في شق الشباب، فقد تصدرت رواية «جوع الشيخ» لمحمد النبي فئة الروايات، فيما فازت «بلو» لمحمود توفيق بجائزة القصة القصيرة، وعمر خالد بجائزة السيناريو عن «العابرون».