حالما انتهى الموسم الرمضاني، بدأت شركة «صبّاح للإعلام» الاستعدادات لمشاريع تعرض في الخريف المقبل وأوائل العام الجديد. بدل الاتكال على المسلسلات الطويلة التي تتألّف من 60 أو 30 حلقة، ستمشي الشركة في خطّ الـ 15 حلقة. أوّل الغيث تعاقدها مع عادل كرم والجزائرية أمل بوشوشة لبطولة مسلسل «راصور» (تأليف وسيناريو هشام هلال وحيدر الصفّار، وإخراج سامر البرقاوي) المكوّن من 15 حلقة، والذي ينطلق تصويره في 10 أيلول (سبتمبر) المقبل. في هذا الإطار، يتحدث رئيس مجلس إدارة الشركة صادق الصبّاح لـ«الأخبار» عن التعديلات المنتظرة، موضحاً أنّ «الشركة تراقب عن كثب التطوّر الحاصل في عالم الدراما العالمية التي توقّفت عند مخاطبة الجيل الجديد الذي يهتمّ بالمسلسلات القصيرة والمكثّفة في آن واحد. «راصور» عمل تشويقي يتلاءم مع العالم الدرامي الجديد، ويحمل الموسم الأول منه اسم «دولار». اللافت أن كل حلقة منه ستصوّر في منطقة جغرافية معينة، وسيتزيّن بضيوف شرف. العمل أشبه بمغامرة من جميع النواحي، سيعرض بداية 2019 على قناة osn، بمعدل حلقة واحدة أسبوعياً. لا يمكن الإطالة في أحداث الحلقة، بل ستكون دسمة ومشوّقة». على المقلب الآخر، تستعد «صبّاح للإعلام» للإيكال إلى فاليري أبو شقرا أولى بطولاتها بعدما أطلّت سريعاً في مسلسل «الهيبة... العودة» (لباسم السلكا وسامر البرقاوي). فهل تسير الشركة في موضة تحويل ملكات الجمال إلى ممثلات؟ يرفض الصبّاح تلك المقولة جملة وتفصيلاً، لافتاً إلى أنه «بهذا السؤال، نظلم ملكات الجمال، في حين أنّ بعضهن يتمتع بمواهب تمثيلية. لقد تعاونّا مع فاليري أبو شقرا (ملكة جمال لبنان 2015) في «الهيبة... العودة» لأننا كنا نبحث عن وجه ذي ملامح بريئة ليؤدي دور حبيبة جبل (تيم حسن). كما نفتّش دوماً عن إطلاق وجوه تمثيلية جديدة على الساحة، تتمتّع بموهبة وقادرة على فرض نفسها». ويضيف: «في العمل الثاني، ستطلّ فاليري بدور البطولة إلى جانب النجم السوري معتصم النهار. المسلسل كلاسيكي يتألّف من 60 حلقة كتبته كلوديا مارشيليان وتخرجه رشا شربتجي وسينطلق تصويره منتصف آب (أغسطس) المقبل وسيكون خارج السباق الرمضاني». رغم انشغالات الشركة بجميع المسلسلات الطويلة والقصيرة، لكنها تعطي حيّزاً لـ«الهيبة» الذي يصفه المنتج بأنه «أصبح خارج المنافسة الدرامية، لا يمكن إدراجه ضمن باقي الأعمال. لقد تحوّل تيم حسن إلى ظاهرة، بعدما استطاع تأدية الدور بنحو محترف، لأنه ممثل أكاديمي تدرّج بالأدوار التي لعبها.
عبده شاهين في «الهيبة 3» ومسلسل جديد لفاليري أبو شقرا ومعتصم النهار


لقد تحدّثت أهم الصحف والمجلات عن «الهيبة»، آخرها كان صحيفة «لوموند» الفرنسية التي نشرت مقالاً موسعاً عن تأثير «الهيبة» في لبنان. رغم أنّ من المبكر الحديث عن «الهيبة 3»، لكن العمل يجري الإعداد له حالياً، وستُجرى أحداثه في عام 2019، أي أننا لن نعود إلى الوراء كما حصل في الجزء الثاني منه. أنا مصرّ على بقاء الممثل عبده شاهين في الجزء الجديد، رغم أن أحداث الجزء الثاني منه تنتهي بقتل شاهين». على المقلب الآخر، يعرّج الصبّاح على الانتقادات التي طاولت مسلسل «طريق» (إخراج رشا شربتجي)، وما إذا كانت الشركة المنتجة قد استغلّت اسم الكاتب المصري نجيب محفوظ لتقديم عمل من 30 حلقة مختلف عن أحداث رواية «الشريدة»، يجيب: «لم نستغلّ اسم الأديب الراحل، بل حصلنا على حقوق «الشريدة». «طريق» مستوحى من روح الرواية القصيرة ويطرح الخلافات التي تنشأ بين الزوجين نتيجة الفروقات الثقافية والاجتماعية.
الرواية تبدّلت أحداثها كي تواكب العصر اليوم». يبقى السؤال الأخير: ماذا عن رمضان 2019؟ يجيب: «الوقت لا يزال مبكراً والأفكار في طور الكتابة. لكن أمنيتنا هي بقاء التعاون مع نادين نجيم، وبعد النجاح الذي حقّقه عابد فهد، نتمنى أن يكون معنا أيضاً».