غداً، تطلق nbn شبكة برامج جديدة، وتغيّر اللوغو، بحثاً عن مكان لها على خارطة الفضائيات العربية. رئيس «التيار الوطني الحر» ميشال عون، سيدشّن الحلة الجديدة عبر ظهوره في برنامج «مختصر مفيد» (الأربعاء ــ 20:30) مع سعيد غريب. هي ليست انطلاقة جديدة لـ«الشبكة الوطنية للإرسال»، بل محاولة لجذب مشاهدين نسي بعضهم وجودها. لن تشهد nbn تحولاً سحرياً، إذ ستسعى إلى تقديم برامج جديدة، وضخ الحياة في برامج قديمة بما توافر لها من إمكانات ضئيلة.

«الأمر يشبه من يملك بيتاً، مضى عليه زمن من دون أدنى تغيير فيه، وقرّر إعادة بنائه»، يقول مدير عام المحطة قاسم سويد لـ«الأخبار». ولعل سويد يبالغ قليلاً في حماسته، لأنّ المسألة لن تتعدى نفض الغبار عن أثاث عتيق، ومحاولة بث الروح فيه. يشدد سويد على أنّ شبكة البرامج «ترتكز على الإنتاجات المحلية»، مؤكداً «أننا لم نتلق دعماً مالياً، ونحاول تعزيز حضورنا في السوق الإعلانية». من المقرر أنّ تعرض nbn البرنامج الساخر «حلو كتير» (الإثنين ــ 20:00) مع الممثلين الكوميديين شادي مارون وغابي حويك، إضافة إلى ألين أحمر. هنا، ينتقل الممثلون الثلاثة إلى الشاشة الصغيرة، لتقديم حلقات كوميدية ساخرة. وجهزت القناة برنامجاً إقتصادياً بعنوان «ملفات اقتصادية» (الأحد ــ 20:30) مع الخبير الإقتصادي كامل وزنة.

الفنان وسام حمادة، سيطل في البرنامج الثقافي ــ الفني «إبداع» (السبت ــ 20:30) الذي يستقبل فيه أهل الفن والشعر واللحن. وتعزز المحطة حضورها الإخباري بإضافة نشرة إخبارية عند الواحدة ظهراً، فضلاً عن تقارير إخبارية من دون مذيع عن المناطق اللبنانية على مدار اليوم. وبعد انتهاء عقده مع «تلفزيون لبنان»، ينتقل الدكتور محمد الساحلي إلى nbn، لتقديم برنامج «Doctor No» (الخميس ــ 20:00). أما خليل حمود، فيقدّم «بالقانون» (السبت ــ 17:30)، فضلاً عن فقرات يومية، تعرض قبل نشرات الأخبار، عن العائلات اللبنانية وجذورها، وتحقيقات خاصة.
من جهته، يطل قاسم دغمان في برنامج جديد هو «حكي المدينة» (من الإثنين إلى الجمعة ــ17:30)، فيما تحافظ القناة على برامجها المعتادة، وهي: «المشهد العربي» (الإثنين ــ 20:30)، و«آخر كلام» (الثلاثاء ــ 20:30)، و«بروح رياضية» (الخميس ــ 21:30)، و«من دمشق» (الجمعة ــ 20:30).
ولمحبي الدراما موعد يومي مع المسلسل المصري «زي الورد» (تأليف فداء الشندويلي وإخراج سعد هنداوي) مع يوسف الشريف، ودرّة (الصورة)، وصلاح عبد الله.