لمناسبة فوزه بـ«الجائزة العالمية للرواية العربية» لعام 2018 عن روايته «حرب الكلب الثانية» (صادرة عن الدار العربية للعلوم ناشرون ــــ بيروت)، تكرّم «مؤسسة التعاون» في لبنان الشاعر والروائي الفلسطيني إبراهيم نصر الله (1954 ــــ الصورة) ضمن احتفالية كبيرة تبدأ اليوم الأربعاء وتنتهي في 8 كانون الأوّل (ديسمبر) الحالي في فضاءات مختلفة.


الليلة (س: 18:00)، تحتضن «دار النمر للثقافة والفن» (قاعة المسرح ــــ كليمنصو ــــ بيروت) لقاءً حوارياً مع نصر الله بعنوان «سيرة الملهاة الفلسطينية»، تديره غادة صبيح ويتخلله تكريم خاص. في اليوم التالي، وفي افتتاح الدورة الثانية والستين من «معرض بيروت العربي الدولي للكتاب»، تستضيف قاعة المحاضرات في «سيسايد أرينا» (واجهة بيروت البحرية ــــ 19:00) مناقشة رواية «حرب الكلب الثانية» (2016) و«كتاب الكتابة: تلك هي الحياة... ذلك هو اللون» (الدار العربية للعلوم ناشرون ــــ 2018)، يليه في جناح «الدار العربية للعلوم ناشرون» (20:00) توقيع الإصدارَيْن. بعد غدٍ الجمعة، يناقش «نادي القراءة» رواية «حرب الكلب الثانية» في مكتبة غسّان كنفاني العامة في مخيّم البداوي (طرابلس ــــ شمال لبنان/ س: 11:00)، تعقبه في اليوم نفسه (19:00) أمسية شعرية ــــ موسيقية في المكتبة العامة لبلدية بيروت (الباشورة) يتشارك نصر الله إحياءها مع الموسيقي أسامة عبد الفتاح. وفي 8 كانون الأوّل، يلقي المحتفى به محاضرة في «النادي الثقافي الفلسطيني» في مخيّم مار الياس (بيروت ــــ 10:30) حول «دور الأدب في نقل الواقع الفلسطيني». للاستعلام: 01/850218

ضمن الأنشطة المنوّعة التي يحرص على تنظيمها بشكل دوري، يدعو «مركز معروف سعد الثقافي» (صيدا ــــ جنوب لبنان) إلى حضور عرض «نيو كوميدي شو» عند الساعة الثامنة من مساء غدٍ الخميس. يجتمع فؤاد يمين وعبّاس جعفر ورودريغ غصن وجورج عيد وندى طربيه وملاك الحاج على المسرح لتقديم مجموعة من الاسكتشات الساخرة من مواضيع مختلفة مستقاة من يوميات اللبنانيين. للاستعلام: 07/725001

للسنة الثانية على التوالي، يدير الفنان البصري الفلسطيني علاء ميناوي (1982) ورشة عمل في «مترو المدينة» (الحمرا ــــ بيروت) من 10 لغاية 13 كانون الأوّل (ديسمبر) الحالي (بين الساعة 12:00 و15:00). تنقسم الورشة إلى شقّين: نظري وعملي، وتهدف إلى منح المشاركين فيها «معرفة أفضل في تصميم الإضاءة للمسرح والعروض المسرحية»، إلى جانب مناقشة أهمية تصميم الإضاءة خلال العمل والتجهيز للعرض، وعلاقة الإضاءة بالمفاهيم والأفكار المسرحية. يمكن للمتقدّمين أن يكونوا مبتدئين مهتمين بالتعامل مع الضوء بطريقة مختلفه، أو محترفين يبحثون عن وجهة نظر إضافية للضوء أو على طرق قد تكون ملهمة لأعمالهم. للاستعلام: 01/753021

في سياق أنشطة «منتدى الأربعاء»، تنظّم «مؤسسة الإمام الحكيم» عند الساعة السادسة من مساء اليوم الأربعاء لقاءً حوارياً مع المفكر والباحث داود الصايغ، تحت عنوان «دور لبنان في المرحلة المقبلة»، في مقرّها في منطقة بئر حسن (قرب وزارة المغتربين ــــ بناية «الروان»
ــــ ط 3). للاستعلام: 01/821050 أو01/821060.

بالتعاون مع «متروبوليس أمبير صوفيل»، يقيم «نادي لكل الناس» عرضاً لفيلم «اليازرلي» (قصة «على الأكياس» للروائي الراحل حنا مينه ــــ سيناريو وإخراج قيس الزبيدي ــــ بطولة منى واصف، عدنان بركات، ناديا ارسلان، عبد الله عباسي ــــ إنتاج «المؤسسة العامة للسينما» ــــ دمشق/ سوريا») مساء السابع من الشهر الحالي في «متروبوليس» (الأشرفية ــــ س: 20:00).

المخرج العراقي قيس الزبيدي (الصورة)، الذي سيكون حاضراً في بيروت حيث يعرض العمل للمرة الأولى، كان قد أنجز شريطه عام 1974، ليشكل حالة خاصة في السينما السورية. بطل القصة الكاتب نفسه يروي بصيغة المتكلم ذكرياته عن طفولته، وتحديداً بداية انخراطه في عالم العمل وتركه المدرسة إلى الأبد. يعكس الشريط جملة من العلاقات الاجتماعية من خلال نماذج إنسانية تمثل شرائح المجتمع، وتدور القصة في ميناء اللاذقية وحياة البحر وتتشابك قصص العمل مع الجنس والحياة الاجتماعية بكل وجوهها.

أرجئت ندوة «أسباب الحرب على سوراقيا في القرن الحادي والعشرين» للأكاديمية والباحثة اللبنانية صفية أنطون سعادة إلى موعد يحدّد لاحقاً. وكان يفترض أن يحتضن «مركز مسعد وناديا حجل الثقافي» (أوتوستراد جل الديب ــــ برج الحجل ــــ طابق 13) اللقاء عند الساعة السابعة من مساء 12 كانون الأوّل (ديسمبر) الحالي، حيث تحاول سعادة تفنيد الأسباب والخلفيات وراء الحرب على بلاد «سوراقيا» وفق تسمية الزعيم الراحل أنطون سعادة. الاستعمار، والاحتلال، والتطبيع، والمقاومة ودور المثقفين الأساسي كلها عناوين ستحضر حتماً في اللقاء. للاستعلام: 03/889868

في مناسبة دخولنا زمن الميلاد، تقيم «الجامعة الأنطونيَّة» (فرع مجدليّا ــــ زغرتا) أمسية ميلاديَّة من التقاليد الموسيقيَّة المشرقيَّة تحييها فرقة «التراث الموسيقيّ العربي»
بمشاركة طلابٍ من كليَّة الموسيقى وعِلم الموسيقى في الجامعة بإشراف هيّاف ياسين. تقام الأمسية في السابعة من مساء 7 كانون الأول في الجامعة الأنطونيَّة، في مجدليّا (زغرتا). الدعوة عامة

تناول الجناح اللبناني في «معرض العمارة» في البندقية (من أيار/ مايو حتى تشرين الثاني/ نوفمبر ٢٠١٨) موضوع «ما تبقى» من أرضنا وسبل المحافظة على هذا الرصيد لبناء آفاق الأمل في المستقبل. ««ما تبقى» عن مصير الأراضي الخالية أو آفاق للأمل» لقاء يقام يوم الجمعة ٧ كانون الأول (من الساعة 7 إلى 8:30 مساء) في «متحف سرسق»، يتضمن جلسة نقاش بين منسقة المعرض هالة يونس والمعمار جورج عربيد رئيس بلدية معاصر الشوف حول تجربة المعرض وسبل مواصلة العمل على الأرض في لبنان. يلي النقاش توقيع كتالوغ المعرض من قِبل الفنانين والمساهمين.