تحت عنوان «مساء الأفلام»، تنظّم «دار النمر للفن والثقافة» أربعة عروض في كانون الثاني (يناير) المقبل ضمن فعاليات شهر الأفلام الأردنية بالشراكة مع «الهيئة الملكية الأردنية للأفلام». البداية (8/1) ستكون مع فيلم «لما ضحكت موناليزا» (إخراج فادي حداد ــ 2011 ــ 80 د) الذي يدور حول الفتاة الأردنية «موناليزا» التي لم تبتسم طوال أعوامها الـ 37، وتحصل أخيراً على وظيفة حكومية بعد طول انتظار. في 15 كانون الثاني، سيكون الموعد مع «الجمعة الأخيرة» (إخراج يحيى العبد الله ــ 2011 ــ 88 د) الذي تتمحور قصته حول «يوسف»، سائق سيارة أجرة، خسر كل ما هو مهم بالنسبة إليه بسبب إدمانه على القمار. المحطة الثالث (21/1) مع شريط «إنشالله استفدت» (إخراج محمود المساد ــ 2015 ــ 90 د). يروي العمل قصة عامل البناء «أحمد» الذي يتورّط في صفقة تجارية غير موفقة لينتهي به الأمر في السجن على مدى أربعة أشهر. أما الموعد الرابع والأخير (29/1)، فمع «ذيب» (إخراج ناجي أبو نوار ــ 2014 ــ 100 د/ الصورة) الذي نال حفاوة وتنويهات عالمية عدّة، من بينها ترشيحه للأوسكار عن فئة أفضل فيلم أجنبي. إنّها حكاية من البادية عن الاخوة والخيانة تجري أحداثها في الجزيرة العربية في 1916.


* «مساء الأفلام»: 8 و15 و21 و29 كانون الثاني ــ الساعة السادسة والنصف مساءً ــ «دار النمر للفن والثقافة» (كليمنصو ــ بيروت). للاستعلام: 01/367013