◄ اختار النجم جورج وسوف الإعلامية منى أبو حمزة لمحاورته في حلقة جديدة من برنامج «سبيسيال» التي ستعرض قريباً على mtv. وأكّدت مصادر لـ«الأخبار» أن تحضيرات العمل ستنطلق قريباً، الأمر الذي يبشّر بعودة «أبو وديع» إلى الساحة الإعلامية.


◄ بدأ المخرج السوري زهير قنوع بتصوير خماسية جديدة من تأليفه بعنوان «سولو» لتكون استكمالاً لمسلسل «صرخة روح 2» الذي يقدم ست خماسيات لكتّاب ومخرجين مختلفين. ويحكي «سولو» قصة فتاة تجيد العزف والتمثيل وتستخدم موهبتها للتلاعب بأشخاص تلتقيهم وتصل إلى أهدافها. يؤدي أدوار البطولة في الخماسية كل من: عباس النوري، كندة حنا، محمد قنوع وميرنا شلفون.

◄ يفتح برنامج «حْكي جالس» الذي يقدمه جو معلوف الليلة (21:30 _ Lbci)، ملفّ سلامة الناس وأمنهم في المجمّعات التجاريّة، في ظلّ الأوضاع الأمنيّة التي يشهدها لبنان. وستتطرّق الحلقة إلى جريمة قتل وقعت في أحد المنازل. وفي مناسبة «اليوم العالمي لمرضى السرطان»، تضيء الحلقة على مؤسسة Children Cancer Center، وسيطلّ في الحلقة أيضاً أصغر مبرمِج في لبنان. كما سيتابع البرنامج ملفّ العصابة التي خطّطت لمحاولة الإيقاع بشخصيّات في فيديوهات جنسيّة عبر الإنترنت.

◄ يستقبل عادل كرم في برنامجه «هيدا حكي» الليلة (21:30 _ mtv) المغني ملحم زين، والممثلتين ندى أبو فرحات وديامان بو عبّود.

◄ بعد تجربته مع الدراما اللبنانية في «قيامة البنادق»، يستعد المخرج السوري عمار رضوان لإخراج مسلسل خليجي بعنوان «هواجس» في تجربته الثالثة مع هذه الدراما. يقول رضوان عن العمل إنه يتحدّث عن المشاكل النفسية والاجتماعية الحادة التي تنجم عن الجفاء والبعد بين الآباء وأبنائهم على مستوى الثقافة والفكر، وحتى بالمعنى الواقعي للبعد. إذ تخلق المسافات هواجس يعيشها الإنسان منذ طفولته، وترافقه حتى مماته إن لم يتمّ علاجها.

◄ يحلّ المخرج المصري خالد يوسف ضيفاً على برنامج «بيت القصيد» الليلة (20:30 _ الميادين) الذي يقدمه زاهي وهبي. كيف يقيّم يوسف الثورة في مصر، وهل حقاً يحضّر لفيلم تسجيلي عنها؟ وللمرة الأولى، يعلن المخرج عن فيلمه الجديد «جوز حمام»، ويقول إنّه سيبتعد عن الواقع والصراع السياسي إلى العلاقات العاطفية، وسيتعاون مجدداً مع السيناريست ناصر عبد الرحمن.

◄ فازت دانييلا رحمة في الحلقة الأخيرة من برنامج «الرقص مع النجوم» أوّل من أمس (mtv)، بعدما تنافست مع زميلتها مايا نعمة. وفور انتشار الخبر، بدأت التعليقات تنهال على مواقع التواصل الاجتماعي معتبرة أن الفائزة لم تكن تستحقّ اللقب، فيما أكّدت معلومات من القناة أن النتيجة لم يتمّ التلاعب بها، وجاءت منصفة بحقّ الرابحة.