◄ حكمت محكمة جنح قصر النيل ببراءة غادة عبد الرازق وزوج ابنتها نقيب الشرطة محمد الشال من تهمة الاعتداء على محمد سامي، مخرج مسلسلها «حكاية حياة»، كما حكمت المحكمة بتغريم عبد الرازق وسامي حوالى 2000 دولار أميركي بسبب تبادلهما السباب والقذف.


◄ يعرض «فكّر مرتين» الذي تقدّمه شيرلي المرّ الليلة (22:00 ــــ otv) حلقة خاصة من سوريا تتضمن بعض التقارير الخاصة.

◄ طالب كارلوس عازار قناة «الجديد» بإعادة عرض ما سماه المقطع المحذوف في مقابلته ضمن برنامج Z ladies (الجمعة 20:40). وغرّد الممثل اللبناني على صفحته موضحاً أنه لا ينتمي إلى أيّ فريق سياسي. ورأى أنّ «الجديد» حذفت «نصف الإجابة على مزاجها». وأضاف «هذا موضوع حسّاس جداً. لذا اقتضى التوضيح احتراماً مني لقادة الفريقين 8 و 14 آذار».

◄ كشف الممثل السوري تيم حسن اسم المسلسل المصري الذي سيطلّ به في رمضان. وأوضح: «تعاقدت مع شركة «استوديوهات الجابري» على تجسيد دور البطولة في مسلسل «الوسواس» من إخراج حسني صالح وكتابة محمد ذو الفقار، وسيبدأ التصوير في مصر أوائل آذار (مارس) المقبل». ووصف حسن العمل بأنه «رحلة حبّ شاقة وجميلة، وحرب بين الرغبة والاستطاعة في مجتمع مغلق ومنسي».

◄ يحلّ رئيس الحكومة المستقيلة نجيب ميقاتي ضيفاً على برنامج «الجمهورية 2014» الليلة (20:30 _ الميادين) الذي يقدّمه كريم بقرادوني وسعاد قاروط العشي. وسيتحدّث عن رؤيته إلى الاستحقاق الرئاسي المقبل.

◄ بعد النائبة بهية الحريري، وصفت «العلاقات الإعلامية» في «حزب الله» الاسكتش الساخر الذي بثته mtv ضمن برنامج «هيدا حكي» (الثلاثاء 21:30) بأنه «تجاوز لكل الحدود الأخلاقية وانتهاك للقوانين المرعية». ورأت في بيان لها أنّ «الاعتذارات من جانب القنوات والقائمين عليها لا تجدي، داعية المؤسسات الرقابية الى التحرك سريعاً، وتطبيق القانون وإجراء ما يلزم من مساءلة ومحاسبة حماية لحق التعبير، الذي لا يمكن أن ينفك عن الحرية المسؤولة». بدورها، علّقت mtv على الحادثة واصفة إياها «بأنها لا تشبه منهجية العمل فيها، والمؤسسة تحرص على اعتماد أعلى درجات المهنية. ومن هنا تتقدمُ الإدارة من النائبة بهية الحريري بأصدق الاعتذار، مؤكدة أن الهفوةَ غيرُ مقصودة» (الأخبار 6/2/2014).

◄ حاولت قوات الأمن المصري أمس القبض على مجدي العطار، أحد المنتمين إلى جماعة الإخوان المسلمين، وأحد أبطال وثائقي «الميدان» (إخراج جيهان نجيم)، لكنه نجح في الهروب. ويعد «الميدان» أوّل فيلم مصري مرشح للحصول على جائزة «أوسكار».