«متاهات الروح» هو الاسم الذي اختاره التشكيلي السوري أحمد قليج (الصورة) لمعرضه البيروتي الذي افتُتح قبل أيام في صالة «جانين ربيز». الفنان المولود في مدينة عفرين عام 1964 ترعرع في «حي السريان» في مدينة حلب، قبل أن يستقرّ اليوم في هولندا. انشغل قليج بمعاناة الإنسان منذ لوحاته الأولى. معرضه الحالي لا يحيد عن هذا المسار، إذ يرسم وجوهاً حفرت في ذاكرته، وشخصيات نسائية وذكورية منهكة من القمع السياسي والاجتماعي الممارس عليها. تأثّر قليج ببيئته الكردية، إذ تظهر أعماله بألوانها وتركيبتها وشخوصها بصمات مستقاة من الفولكلور والتراث الكرديين.


* «متاهات الروح»: حتى 16 آب (أغسطس) ـ «غاليري جانين ربيز» (الروشة) ـ للاستعلام: 01/868290