غداً الخميس، يحتضن مسرح «دوّار الشمس» عرضاً لمسرحية الدمى «كلّه من الزيبق» (تأليف: فائق حميصي، إخراج: كريم دكروب، موسيقى: أحمد قعبور، سينوغرافيا ودمى: وليد دكروب ـــ 50 د). العمل الذي يعدّ من أحدث إنتاجات «مسرح الدمى اللبناني»، يتمحور حول «الزيبق». إنّه ولد شقي، لا تتسع له الأمكنة، ولا تتوافر له ظروف اللعب المناسبة، بينما يشتكي من شقاوته الجميع. بفضل قدراتها، تتحوّل هذه الشخصية الأسطورية إلى منقذ للجميع من «أمّ عيون» التي تمحو ذاكرة كلّ من يعترضها. لكن، هل يكفي ذلك لمحو الوصمة التي ألصِقت به؟ أُنتِج العمل للمرّة الأولى للمسرح التمثيلي في 1994 (إخراج فائق حميصي)، قبل أن تنتج لمسرح الدمى في 2003 (إخراج كريم دكروب) في صيغة مختلفة كلياً عن سابقتها.


* «كلّه من الزيبق»: غداً الخميس ــ 18:00 ــ مسرح دوّار الشمس (الطيونة ــ بيروت). للاستعلام: 01/381290