لم يكتمل حلم اللبنانيين بمشاهدة مباريات كأس العالم لكرة القدم 2014 (المونديال) التي تفتتح في 12 حزيران (يونيو) المقبل في البرازيل (تختتم في 13 تموز/ يوليو)، ومتابعتها على قناة لبنانية. سيناريوات عديدة يجري الحديث عنها حالياً حول نقل تلك المباريات على محطات محلية، ولكن لم يُتَّفَق بعد مع قناة beIN sports القطرية التي تملك الحقّ الحصري لنقل الحدث، بناءً على العقد بينها وبين «الاتحاد الدولي لكرة القدم» (فيفا).


استبشر محبو كرة القدم خيراً في الفترة الأخيرة، عندما حكي عن أن قناتي lbci و«تلفزيون لبنان» فازتا بحقّ عرض المباريات، فما مدى صحّة الخبر؟ يجزم رئيس مجلس إدارة lbci بيار الضاهر، في اتصال لـ«الأخبار» بأنّ «كأس العالم لن يُعرض على قناته»، مختصراً الحديث بالقول: «العريس راضي (lbci) بس بدِك العروس تقبل»، في إشارة إلى أنّ المشكلة عالقة عند الشاشة القطرية، وليس عنده.
ويشرح الضاهر وجهة نظرته قائلاً إنّ «فكرة نقل المباريات واردة لدينا منذ فترة طويلة، وهو أمر محبّب لدى الجميع، لكن للأسف، إنّ شروط الـ Fifa كانت قاسية مع beIN sports لنقل الحدث على أيّ شاشة أخرى.
لذلك من المستبعد الاتفاق على تلك الخطوة». رغم استبعاد عرض المونديال على lbci، إلا أنّ الحظوظ مرتفعة لدى «تلفزيون لبنان»، إذ اجتمع رئيس مجلس إدارة «تلفزيون لبنان» طلال المقدسي، قبل أيام مع السفير القطري في لبنان علي بن حمد المرِّي، لدرس كيفية التوصل إلى اتفاق لنقل المباريات على القناة الرسمية.

اجتمع طلال
المقدسي مع السفير القطري في بيروت

لم يكن اللقاء سياسياً، بل طغت عليه الأحداث الرياضية فقط. لكن لم يخرج عن الاجتماع أيّ دخان أبيض يدعو للتفاؤل، إلا أنه كان مليئاً بالوعود الإيجابية التي تفاءلت بأنّ المباريات ستبثّ على «تلفزيون لبنان».
في هذا السياق، يلفت المقدسي في حديث لـ«الأخبار» إلى أنّ لقاءه مع السفير القطري كان إيجابياً، لكنه لم يُثمر أيّ تعاون رسمي حتى الآن، لأن الأمر يتطلّب بعض الوقت. ويشير المقدسي إلى أن وزيري الإعلام رمزي جريج ووزير الشباب والرياضة عبد المطلب حناوي يعملان على إتمام الاتفاق، لكن لم توضع بعد شروط الاتفاقية المتوقع عقدها بين «تلفزيون لبنان» و beIN sports.
إذاً، مع بدء العدّ العكسي لانطلاق المونديال، لم يحطّ الحدث العالمي في بلادنا بعد، لكن غالبية التوقّعات تشير إلى أن «تلفزيون لبنان» سيفوز بذلك الحدث. ومن المتوقع أن تبثّ المباريات مع وضع لوغو قناة beIN sports، بناءً على طلب الأخيرة.
يذكر أنّ التلفزيون الرسمي بثّ سابقاً المونديال عام 1998. يومها، علّق على المباريات المصري مدحت شلبي الذي لا تزال تعليقاته راسخة في ذاكرة اللبنانيين. فهل يفوز «تلفزيون لبنان» بالحدث، ويكسب قلب المشاهد مجدداً من الباب العريض؟